قناة طيبة نت 
 عدد الضغطات  : 2626

إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 05-31-2009, 09:37 AM   #1
ABDUL SAFI
الإدارة
 
تاريخ التسجيل: May 2009
الإقامة: طيبه الطيبه
المشاركات: 5,714
معدل تقييم المستوى: 10
ABDUL SAFI will become famous soon enough
افتراضي دار الأيتام بالمدينة المنورة

دار الأيتام بالمدينة المنورة (1352هـ -1934م)



تعد دار التربية في المدينة المنورة أول دار تنشأ في المملكة العربية السعودية لرعاية الأيتام، وتعود أسباب نشأة هذه الدار إلى عام (1351هـ 1933م) عندما ساءت الأحوال الاقتصادية في المدينة المنورة وما حولها من البوادي جراء انقطاع المطر وجفاف الأعشاب وهلاك الماشية، فهاجر العديد من أبناء البادية قاصدين المدينة المنورة، وشملت الهجرة الصغار والكبار، ومن هنا فكر الشيخ عبد الغني دادا - يرحمه الله - وهو أحد تجار المدينة المنورة بمساعدتهم، وقام بتقديم الطعام والشراب لهم، وبزغت فكرة وجود دار لإيواء أبناء البادية ومن مات أبوهم، وكتب الشيخ دادا إلى الملك عبد العزيز يطلب الإذن بفتح الدار، ولقد وصل رد الملك عبد العزيز سريعاً بالموافقة على ذلك وشكر الشيخ على عاطفته النبيلة.
ولقد افتتحت الدار في محرم من عام (1352هـ 1934م) وسميت دار أيتام الحرمين الشريفين والصنائع الوطنية وحددت أهدافها بما يلي:
إيواء أبناء البادية والأيتام الفقراء.
تعليم التلاميذ وتدريسهم حسب منهج المرحلة الابتدائية.
إكساب التلاميذ نوعاً من الصناعات الرائجة.
تحفيظ الراغبين منهم القرآن الكريم.
ولم يكن يشترط للقبول سوى أن يكون سعودي الجنسية، ويتيم الأبوين أو أحدهما، وكان الطالب يقبل في أي سن كان إلا أن هناك تجاوزاً في اشتراط اليتيم، حيث ضمت الدار العديد من الأطفال من ذوي الأسر الفقيرة، ويكن اعتبارهم في حكم اليتيم، ويقدم للأيتام في الدار كامل الرعاية والخدمات الإيوائية من سكن وملبس وإعاشة ودراسة وتدريب على إحدى الصناعات، وكان للدار جدول لتنظيم البرامج التعليمية الإيوائية داخل الدار، يبدأ مع أذان الفجر، وينتهي بعد صلاة العشاء، يتضمن الصلوات والدراسة والوجبات والتنزهات اليومية.
ولقد بلغ عدد الطلاب في الدار من الأيتام والفقراء من أبناء المدينة المنورة وباديتها عند التأسيس 150 طالباً ، واستمر هذا العدد في زيادة ونقصان بحسب الحاجة، وسعة الدار المكانية، حيث تنقلت في أكثر من مبنى، فلقد بدأت الدار في بيت للمؤسس الشيخ عبد الغني دادا اشتراه لهذا الغرض في منطقة ضروان في المدينة المنورة ولما لم يكف هذا المنزل، انتقلت الدار إلى بيت أكبر لآل أبي عزة في منطقة باب المجيدي، وفي هذا المقر تم افتتاح الدار رسمياً في حفل رعاه وكيل أمير المدينة المنورة ناصر السديري أما المقر الثالث، فقد تم استئجاره من إدارة أوقاف المدينة بالحكر - أجرة سنوية بسيطة - ، وهذا الموقع قريب من المسجد النبوي من الناحية الشمالية، حيث بدأ التعمير فيه عام (1364هـ 1944) وانتهى (1372هـ-1952م).
وبدأ التعمير المؤسس نفسه، حيث كانت له دار قد أوقفها لدار الأيتام فباعها ليبني بقيمتها الدار الجديدة، ثم وضع المؤسس ومساعدوه خطة لإكمال المبنى، فصاروا يعرضون المشروع على حجاج الهند ومصر، حيث كانوا أثرى الحجاج في ذلك الوقت، فيدعون الحجاج لزيارة الدار، ويعرضون الحفلات الثقافية التي يقيمها أبناء الدار ترحيباً وتكريماً لهم، ثم يدعونهم للتبرع من أجل البناء، وكانت خطة الدار هي أن يعرض المسؤولون فيها على المتبرع بناء غرفة أو نصفها أو ربعها حسب استطاعته المادية وكانت الغرفة تكلف أربعة آلاف روبية وكان من خطة الدار أن تضع لوحة شرف على كل غرفة تم بناؤها يكتب فيها أسماء المتبرعين ببناءها ومقدار ما دفعوه، فكان ذلك حافزاً قوياً لكثير من الحجاج للتبرع كما جعلت الدار البناء بالتنافس بين عدة بنائين رغبة من المسؤولين في البناء الجيد والسرعة في الإنجاز.
وبعد الانتهاء من عمارة مبنى الدار، ذهب كل من مدير الدار الأستاذ حسني العلي والناظر الشرعي للوقف محمد بكر المدني، والشيخ عبد الكريم دادا، أخو المؤسس الذي انتقل إلى رحمة الله قبل البدء في البناء عام (1356هـ- 1937م) ذهبوا للمحكمة، وأوقفوا المبنى على الدار بصك شرعي لله تعالى.
وقد كلف بناء الدار في ذلك الوقت (130.000) ألف ريال، وهو يتكون من ثلاثة أدوار، في كل دور 12 غرفة، كما كان يوجد في الدور الأرضي فناء صغير، لمزاولة التربية البدنية وإقامة الصلاة والحفلات والندوات الثقافية، وبقيت الدار في هذا المبنى حتى عام (1393هـ 1973م) حيث انتقلت إلى مبنى مستأجر في قباء بجوار مسجد الجمعة، وظلت هناك مدة (8) سنوات حيث أزيل مبناها السابق في توسعة خادم الحرمين الشريفين للمسجد النبوي وفي عام (1400هـ1979م) انتقلت الدار إلى مبناها الحكومي الجديد في طريق سيد الشهداء. وقامت وزارة العمل والشؤون الاجتماعية بتشييد هذا المبنى على طراز حديث من حيث التنظيم، فهناك جناح للغرف الإدارية والمكتبة، وجناح لمهاجع النوم، وجناح لمزاولة أنواع الأنشطة بالإضافة إلى مرافق الخدمة؛ كالمطعم، وصالة تناول الطعام، وغرفة المناوبين والمشرفين الداخليين، وغرف للخدم والعمال، وفي المبنى فناءان واسعان مزودان بالملاعب الرياضية المتنوعة وحول تلك الملاعب الحدائق الجميلة، ومواقف السيارات، وتبلغ المساحة الإجمالية للمبنى قرابة 5000 م وعدد غرفه وصالاته ومرافقه ستون مرفقاً وغرفة.
أما تمويل الدار؛ فكان يعتمد على التبرعات التي تصل إلى المؤسس الشيخ عبد الغني دادا يرحمه الله وإلى الناظر بعد وفاة المؤسس؛ ومعظم هذه التبرعات كانت ترد من الحجاج الهنود، حيث كانوا يرسلون التبرعات بصفة مستمرة للصرف على الدار، بل كان للدار وكيل في الهند يسمى عبد الله عبد القادر بهائي، مهمته جمع التبرعات للدار وإرسالها مع كشوف بأسماء المتبرعين إلى المؤسس والناظر الشرعي، وكان مجلس الوكلاء في مكة المكرمة يحاط علماً بهذه التبرعات أولاً بأول ولم يكتف وكيل الدار في الهند بإرسال التبرعات النقدية بل كان يرسل بعض التبرعات العينية مثل: الأقمشة، والقطن، والبطاطين القطنية والصوفية، والأرز والقمح، والعدس، وكانت تستخدم إما في تغذية الطلاب، أو في الصناعات القائمة في الدار أو لاستخدام الطلاب الخاص كالملابس وأغطية النوم الصيفية والشتوية. وكذلك كان الوكيل يرسل الخشب الجاوي لصناعة النجارة بالدار ولفات الخيط لصناعة النسيج، وقد بقي الوكيل يرسل كل هذه الأشياء إلى سنوات الستينيات ثم قلت المساعدات بعد انفصال الباكستان عن الهند.
وإضافة إلى التبرعات السابقة كانت الدار تقيم حفلات سنوية، وتعرض فيها منتوجات الطلاب، وخاصة في موسم الحج، حيث يقوم الحجاج بزيارة الدار، ويقومون بشراء منتوجاتها بأسعار مرتفعة قياساً بالأسعار السائدة؛ دعماً للدار وطلابها، كما قامت وزارة المعارف بمصر بتقديم إعانة تتمثل في أستاذ متخصص في الشؤون الصناعية؛ ليقوم بالتدريس في الدار.
لقد كانت الدار كثيراً ما تتعثر مسيرتها بتأخر المساعدات أو انقطاعها وبخاصة بعد وفاة مؤسسها الشيخ عبد الغني دادا يرحمه الله عام (1356هـ 1937م) وهذا ما حدا مجلس الشورى لإصدار قرار يقضي بتنظيم أعمالها بعد وفاة مؤسسها وتكوين هيئة إدارية يعهد إليها النظر في إدارة الدار وما يلزم لها من إعانات وصرفيات وواردات من مبيعات منتوجات الطلاب الصناعية.
وذلك منعاً لانهيار هذه المؤسسة، وحفاظاً عليها من التلاشي، ولقد اعتمدت الدولة مساعدة شهرية ثابتة مقدارها عشرة آلاف ريال شهرياً، ثم زيد المبلغ إلى خمسة عشر ألف ريال شهرياً، واستمر هذا الدعم حتى انضمام الدار إلى الإدارة العامة للأيتام عام(1380هـ 1960م) حيث تولت الرئاسة العامة لدور الأيتام كامل المسؤولية المالية والإدارية للدار، وتم إدراجها ضمن ميزانية وزارة العمل والشؤون الاجتماعية حين قيامها.
أما إدارة الدار فقد تولى إدارتها كل من:
الأستاذ عبد الحق نقشبندي، لعدة شهور.
الأستاذ عظيم الدين الأيوبي لعدة شهور.
الأستاذ حسني العلي (1352هـ 1381هـ).
الأستاذ محمد بكر المدني (1381هـ 1405هـ).
الأستاذ محمود محمد درويش (1405هـ 1407هـ) .
الأستاذ فهد محمد الزغيبي (1407هـ حتى الآن).
وإضافة إلى مدير الدار كان هناك المدرسون والمراقبون والطباخون والسقاة الذين يجلبون المياه للدار من العين الزرقاء، إضافة إلى قيامهم بسحب المياه من بئر في الدار، كما كان هناك خياط بالدار لتدريب الطلاب على الخياطة.
الوضع التربوي والتعليمي:
لقد كان ضمن الأهداف الرئيسية لإنشاء الدار تعليم الأيتام وإكسابهم صنعة تنفعهم في المستقبل، بل كانت تسمى في بداية نشأتها (مدرسة دار الأيتام والصنائع الوطنية) ولقد كان للدار عناية كبيرة بالتعليم وتدريب الأيتام على صنعة أو حرفة يدوية، ونجحت في ذلك نجاحاً كبيراً ولقد كان التدريس والتدريب على الحرفة يتم داخل الدار، وكان التعليم يتم وفق المراحل الآتية:
بدأت الدراسة بنظام تحضيري مدته ثلاث سنوات، يدرس فيه الطلاب مبادئ القراءة والكتابة والحساب وبعض مواد اللغة العربية، إضافة للقرآن الكريم.
نظام المرحلة الابتدائية ومدته أربع سنوات، ينال الطالب في السنة السابعة الشهادة الابتدائية، ثم أصبحت المرحلة الابتدائية عام (1361هـ 1942م) ست سنوات، حيث ألغي القسم التحضيري والتمهيدي في ذلك العام.
كان يوجد في المدرسة شعبة لتحفيظ القرآن الكريم، بالإضافة لما يدرسه الطلاب من مواد دراسية، وهي للراغبين في الحفظ فقط، وقد تخرج من هذه الشعبة عدد كبير من حفظة كتاب الله، وكان يشرف على هذه الشعبة الشيخ السيد قاسم أنديجاني يرحمه الله.
أما المناهج فكانت المدرسة تطبق مناهج مديرية المعارف عند تأسيسها، وبعد ذلك التزمت بمناهج وزارة المعارف عند قيامها عام (1373هـ 1953م) أما بالنسبة إلى القرآن فقد قررت المدرسة حفظ أربعة أجزاء على طلبة المرحلة الابتدائية خلال سنوات الدراسة الست، مع مساعدة من يريد حفظ القرآن كاملاً من الطلبة الراغبين.
وكانت التربية الفنية والأشغال اليدوية والتربية البدنية مقررة على طلاب الدار، بينما لم تكن مقررة على طلبة وزارة المعارف، وذلك بغرض الاستفادة من مادة التربية الفنية والأشغال في الصناعة القائمة في المدرسة أما التربية البدنية فكانت لشغل أوقات فراغ الطلاب.
وبعد انتهاء الطالب من الدراسة في الصف السادس، تقوم الدار بمحاولة توظيفه في القطاع العسكري خاصة، كما كانت الدار تقوم بتوجيه طلابها لإكمال دراستهم في مدرسة تحضير البعثات بمكة المكرمة، وهذه المدرسة تؤهل الطلاب بعد التخرج منها للدراسة الجامعية في مصر.
ولقد ضمت الدار العديد من الأساتذة الأفاضل الذين أسهموا في دفع العمل التربوي بالدار ومنهم على سبيل المثال لا الحصر:
الشيخ عبد المجيد حسن عضو هيئة كبار العلماء سابقاً.
الأستاذ محمد عمر توفيق وزير المواصلات سابقاً.
الأستاذ محمد حسن زيدان الأديب المعروف.
الأستاذ طاهر زمخشري الشاعر المعروف.
أما الصناعات بالدار؛ فقد كان وضعها متقدماً بشكل كبير قياساً بالمجتمع الذي وجدت فيه، حيث كان من أهداف الدار الأساسية إكساب الأيتام حرفة يتكسبون منها، وقد بلغت منزلة كبيرة وصلت إلى مستوى ابتعاث الطلاب إلى الخارج؛ لإكمال تدريبهم المهني، فلقد قامت الدار بإرسال ثلاثة من طلابها إلى دار الأيتام بالقدس لإكمال تخصصهم في فن الميكانيكا والكهرباء، وتكفلت دار الأيتام بالقدس بكامل مصاريفهم وسفرهم وحاجاتهم الضرورية، واستمرت البعثة لمدة أربع سنوات، ولقد وافق مجلس الشورى في حينه على ذلك المشروع، إضافة إلى إعفائهم من رسوم الجوازات تشجيعاً ودعماً لهم.
أما وضع التدريب على الصنائع داخل الدار؛ فكان يتسم بالتنوع والشمول؛ بحيث يوافق اتجاهات الطلاب وميولهم ورغباتهم، إضافة إلى مراعاة الفروق الفردية بينهم، فكان طلاب الدار يوزعون بين العديد من الحرف ومنها:
صناعة السروج والكمرات، والسروج وهو ما يوضع على الخيل، أما الكمرات فهي الأحزمة الجلدية التي يلبسها بعض الناس على وسطهم.
صناعة الحقائب الدراسية، والحقائب الكبيرة التي يضع فيها بعض الناس الملابس، وهي تصنع من الجلد والزنك.
صناعة ملاعق الخشب والسبح.
صناعة النجارة وهي خاصة بالموبيليا مثل الكراسي والطاولات.
صناعة المشالح (البشوت) العادية.
صناعة المفارش الصوفية، حيث تستورد الخيوط اللازمة من الخارج.
صناعة الشراريب (الجوارب) وكانت الدار تمون رجال الجيش والشرطة في المدينة وطلبة الدار أنفسهم.
صناعة الجزم، حيث تمون بها طلبة الدار، ويباع الباقي في الأسواق.
صناعة الفانيلات القطنية الداخلية.
تفصيل وخياطة الثياب، حيث كان الطلاب يفصلون ويخيطون ثيابهم بأنفسهم، ويقومون ببيع بعضها في المعارض، والأسواق الخيرية، وخاصة في المواسم، حيث يزور الحجاج الدار فتقدم لهم تلك الثياب هدية فيتبرعون مقابل ذلك دعماً للدار وكانت الدار تشجع الطلبة على زيادة الإنتاج وحسن الصناعة بوضع نسبة معينة من قيمة الشيء المصنوع لصالح الطالب الصانع، وتحتفظ إدارة الدار لكل طالب بحقوقه المالية من الصنعة، حتى إذا تخرج تسلمها من الدار.
إضافة إلى كل ذلك، هناك نشاطات غير منهجية، حيث كان يوجد بالدار فرق رياضية لكرة القدم والسلة والطائرة، إضافة إلى إقامة الحفلات الثقافية، والمسابقات العلمية بين فصول المدرسة، وإقامة الندوات الثقافية بشكل دوري كل يوم خميس، حيث يقوم الطلاب المبرزون بالمشاركة الأدبية والثقافية والمحاورات العلمية والأناشيد، كما بالدار فرقة للكشافة، وهي تعد أول فرقة للكشافة تؤسس في المدينة المنورة وفي المملكة العربية السعودية. وكان لهذا النشاط الكشفي أثر في تحديد مهنة العديد من الطلاب، حيث كان يتجه غالبهم إلى الالتحاق بالخدمة العسكرية بعد تخرجهم من الدار.
كما كانت الدار تقيم احتفالاً سنوياً يحضره أمير المدينة المنورة ووجهاؤها وتقدم فيه الأناشيد والتمثيليات من قبل الأيتام أنفسهم، إضافة إلى مشاركة أساتذة المدرسة بالكلمات والقصائد الشعرية، كما توزع الجوائز في آخر الحفل على الأيتام المتفوقين. لقد بلغت الدار منزلة عالية تربوياً ومهنياً، وشهد لها بذلك مدير المعارف العام في وقته الأستاذ طاهر الدباغ، حيث زار الدار في يوم 11 شوال من عام (1357هـ 1938م) وكتب مقالاً يقول فيه: "زرت بتوفيق الله دار الأيتام بالمدينة المنورة زيارة مدقق منقب، ودرت على طلابها في صفوفهم، واختبرتهم في دروسهم، ثم شاهدتهم في شعب الصنائع والأعمال المختلفة، وفحصت ما يقدم لهم من طعام وكسى، وقد جعلني ما رأيته في كل ذلك من نظام وإتقان كثير الاغتباط والسرور بهذه الدار كثير الإعجاب بهمة القائمين بها وقد حل هذا العمل الطيب والمشروع النافع من نفسي محل التقدير والاغتباط، فأسأل الله أن يوفق أولي الخير إلى مساعدتها المساعدة التامة التي تجعلها قادرة على بناء دار خاصة لها، تكون أكثر ملائمة لنظامها، وعلى التوسع في مشروعها الجليل، ورحم الله مؤسسها وأبقى عليه سحائب رحمته وحيا الله ناظرها الحالي ومديرها وأساتذتها، وأمدهم بعونه وتوفيقه، وبالله الاستعانة.
واستمرت الدار في ذلك البرنامج التربوي والمهني حتى ضمت إلى الإدارة العامة للأيتام، وتم تغيير النظام بها عام (1382هـ 1962م)، حيث تقرر إرسال طلابها إلى المدارس خارج الدار تحقيقاً لدمج الطلاب الأيتام في المجتمع، وعدم عزلهم عنه، وما زال الوضع كذلك حتى الآن.
------------------------
المصدر : رعاية الأيتام في المملكة العربية السعودية / عبد الله ناصر السدحان.

شاركنا رايك عبر الفيس بوك

__________________




أحزان قلبي لا تزول.....حتى أبشر بالقبول

وأرى كتابي باليمين.....وتقر عيني بالرسول
ABDUL SAFI غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 05-31-2009, 10:04 AM   #2
أبو فاطمة
الإدارة
 
الصورة الرمزية أبو فاطمة
 
تاريخ التسجيل: May 2009
الإقامة: طيبة الطيبة
المشاركات: 11,075
معدل تقييم المستوى: 10
أبو فاطمة is on a distinguished road
افتراضي رد: دار الأيتام بالمدينة المنورة

مجهود مميز ورائع
تحياتي
أبو فاطمة غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 11-27-2010, 06:35 AM   #3
عيون المدينة
عضو جديد
 
تاريخ التسجيل: Jul 2010
المشاركات: 6
معدل تقييم المستوى: 0
عيون المدينة is on a distinguished road
افتراضي رد: دار الأيتام بالمدينة المنورة

إلى كل المربين في دور الأيتام : الترف يقطع الفضائل وإن كان لأفضل الناس أنسابا وأحسابا _
عيون المدينة غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 11-27-2010, 08:24 AM   #4
إشراقة أمل نت
سيدة طيبة نت
 
الصورة الرمزية إشراقة أمل نت
 
تاريخ التسجيل: Sep 2009
الإقامة: المدينة المنورة
المشاركات: 1,360
معدل تقييم المستوى: 8
إشراقة أمل نت is on a distinguished road
افتراضي رد: دار الأيتام بالمدينة المنورة

هلا وغلا أختي عيون المدينة

نور منتدانا بوجودك
وموضوع الأيتام موضوع شائك لا أعرف ماذا أقول فيه

أسمع إنه متوفرلهم كل شئ
وأسمع من جهة ثانية إنهم عدوانيين وشرسين
وأسمع من جهة ثالثة إنهم منكسرين ومهضومين الحقوق

ولكني أجهل الحقيقة ولست متأكدة من اي كلام يقال

لكن الي متأكدة منه أنهم بحاجة إلى من يتفهم وضعهم ويصبر عليهم
وربي يجعل لكل من قدم يد العون لأي يتيم سواء سعودي أو غيره
مصاحبة خير الأنبياء ورضى رب الأرض والسماء

سلمت يداك أختي ولا حرمنا من طيب مواضيعك .
__________________
إشراقة أمل نت غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 11-27-2010, 03:44 PM   #5
أبو المواهب مد ظله العالي
زائر
 
المشاركات: n/a
افتراضي رد: دار الأيتام بالمدينة المنورة

تحية حب وتقدير للسيد الحبيب الجفري ( بلدوزر ) المنتدى فلك الفضل بعد الله

فى خزين عظيم (أرشيف ) المنتدى لهذه المعلومات والنقل الواعي لمنتدى يحمل اسم طيبه

لا يستغني عنه الباحثين عند تاريخ المدينه المنوره

ولاذال فى ذاكرتي وانا طفل صغير أتجول فى ذالك الحي وأشاهد ذالك المبنى الضخم الجميل

لدار الأيتام بجوار سيد الأيتام والأنام ( صلى الله عليه وآله وسلم ) وحبذا لمن لديه صورة للمبنى أدراجها

مع هذا الموضوع القيم الذي يحكي عن تاريخ شريحه غاليه ومحببه فى المجتمع المدنى

حيث وصل من تخرج من تلك الدار الى درجة معالي فى خدمة الوطن الغالي

ومنهم أطباء ومهندسون ومعلمون ساهموا ولذالوا فى خدمة الوطن

ونامل ممن لديه ترجمة عن المؤسس (دادا ) اضافته للموضوع

جزى الله كل من ساهم ويساهم فى رعاية وخدمة الأيتام

وعلى رأسهم حكومة خادم الحرمين الشريفين حفظه الله
  رد مع اقتباس
قديم 11-27-2010, 11:18 PM   #6
ABDUL SAFI
الإدارة
 
تاريخ التسجيل: May 2009
الإقامة: طيبه الطيبه
المشاركات: 5,714
معدل تقييم المستوى: 10
ABDUL SAFI will become famous soon enough
افتراضي رد: دار الأيتام بالمدينة المنورة

اديبنا الكبير سيدي ابو المواهب الفضل لله سبحانه ثم للرجالات اللذين خدموا طيبة الطيبة ووثقوا تلك الكتب عبر التاريخ.


اديبنا شرح الله صدرك ويسر امرك ورزقك صحبه حبيبك المختار صلى الله عليه وعلى اله وصحبه وسلم .


سيتم البحث بإذن الله عن سيرة " دادا" جزاه الله خير الجزاء واسكنه فسيح جناته وصورة للدار في الكتب .


شكرا لك اديبنا .
__________________




أحزان قلبي لا تزول.....حتى أبشر بالقبول

وأرى كتابي باليمين.....وتقر عيني بالرسول
ABDUL SAFI غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 11-28-2010, 08:04 PM   #7
العميد
مؤرخ طيبة الطيبة
 
تاريخ التسجيل: Nov 2010
المشاركات: 118
معدل تقييم المستوى: 4
العميد is on a distinguished road
افتراضي رد: دار الأيتام بالمدينة المنورة

شكرا على النقل المبارك ولي لو سمحتم إضافة معلومة وهي:
أن أول من مارس كرة القدم في المدينة المنورة بكرة الشراب طلاب دار الأيتام في أول عام أفتتحت فيه كنوع من النشاط الرياضي
ولتسمح بأن أشكرك لتوثيقك الكثير من المعلومات
العميد غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر

الكلمات الدليلية
الأيتام, المنورة, بالمدينة


أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

ضوابط المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى الردود آخر مشاركة
الأمير عبدالعزيز بن ماجد يدشن جمعية تكافل الخيرية لرعاية الأيتام بالمدينة المنورة أبو فاطمة صحيفة طيبة نت الاخبارية 0 08-17-2011 04:38 AM
إعادة 10 نزيلات بعد فرارهن من دار الأيتام بالمدينة أبو فاطمة صحيفة طيبة نت الاخبارية 1 07-13-2010 05:11 PM
سالم لـ المدينة : تجاوزات أخلاقية بقرية الأيتام بالمدينة المنورة أبو فاطمة صحيفة طيبة نت الاخبارية 0 03-13-2010 09:20 AM
دورات فنية مجانية لنزيلات جمعية الأيتام بالمدينة أبو فاطمة صحيفة طيبة نت الاخبارية 0 12-02-2009 11:25 PM
دار الأيتام بالمدينة المنورة أبو فاطمة الإدارات الحكومية والمرافق العامة 0 11-08-2009 11:04 PM

Facebook Comments by: ABDU_GO - شركة الإبداع الرقمية