إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 12-19-2009, 11:29 PM   #1
أبو فاطمة
الإدارة
 
الصورة الرمزية أبو فاطمة
 
تاريخ التسجيل: May 2009
الإقامة: طيبة الطيبة
المشاركات: 11,706
معدل تقييم المستوى: 10
أبو فاطمة is on a distinguished road
افتراضي وادي مهزور بالمدينة المنورة

وادي مهزور بالمدينة المنورة


هذا الوادي يصدر من حرة شوران على ما قاله ابن زبالة في أموال بني قريظة ثم يأتي المدينة وكان يمر في مسجد رسول الله صلى الله عليه وسلم .
وقال ابن شيبة إن سيل مهزوز يأخذ في الحرة الشرقية حتى يأتي بني قريظة ثم يسلك فيه شعيب فيأخذ على بني أمية بن زيد بين البيوت في واد يقال له مذينب ثم يلتقي هو وسيل بني قريظة بفضاء بني خطمة ثم يجتمع الواديان جميعا مهزوز ومذينب فيفترقان في الأموال ويدخلان صدقات الرسول صلى الله عليه وسلم كلها ثم يأخذ في سيره إلى القصور بين قصر مروان بن الحكم ثم يأخذ بطن الوادي على قصر بني يوسف ثم يأخذ في البقيع حتى يخرج على بني جديلة ويسير حتى يصل إلى وادي قناة ويصب فيه .
أما الشعبة التي تسقي الصدقات فتمر بالصافية وما يليها من الصدقات ثم بالموضع المسمى بالقصور ثم بما حول البقيع واتخذ لها الزيني مرجان شيخ الخدام طريقا من ناحية الصدقات حتى تصب في بطحان لئلا تفسد طريقها في الحرة الشرقية إلى العريض بسبب المبنى هناك فتصب في وادي قناة .
وروى ابن شبة أن وادي مهزوز سال مرة في ولاية سيدنا عثمان بن عفان رضي الله عنه سيلا عظيما خيف على المدينة المنورة منه الغرق ، فعمل سيدنا عثمان رضي الله عنه الردم الذي عند بئر مدري ليرد به السيل عن المسجد النبوي والمدينة .
وسال أيضا في خلافة المنصور حتى ملأ الصدقات النبوية وصار الماء في برقة إلى أنصاف النخيل فخيف على المسجد فخرج الناس إليه فدلوا على مصرفه فحفروا في برقة فظهرت لهم حجارة منقوشة ففتحوها فانصرف الماء فيها وغاص إلى بطحان والذي دلهم على ذلك امرأة عجوز من أهل العالية وذكر أن تلك الليلة هدمت بيوت بطحان وبني جشم إلى جشم بني الحرث بالسيح قرب بطحان لصرف الماء إلى جهتهم وأودية العوالي هذه يلقي بعضها بعضا قبل أن يلقى العقيق ثم تتجمع قبل زغابة عن أرض سعد بن أبي وقاص ، وذلك في أعلى وادي أضم ، سمي بهذا الاسم لانضمام السيول واجتماعها به .


تاريخ معالم المينة المنورة قديما وحديثا
السيد أحمد الخياري رحمه الله


----------------------------------


مهزور- نقل ابن زبالة أنه يأتي من بني قريظة، ثم قال في هذه الرواية ما لفظه: وأما معجب فيأتي سيله، وكان يمر في مسجد النبي صلى الله عليه وسلم، وقالت الأنصار: إنما الذي يمر في المسجد مهزور، ولم يبين أصل سيل معجب، وكذا ابن شبة، فقال: وأما بطن مهزور فهو الذي يتخوف منه الغرق على أهل المدينة فيما حدثنا به بعض أهل العلم، ثم ذكر رواية ابن زبالة السابقة.
وقال ابن زبالة عقب ما تقدم عنه في مذينب، ما لفظه: وسيل مهزور وصدره من حرة سوران، وهو يصب في أموال بني قريظة، ثم يأتي بالمدينة فيسقيها، وهو السيل الذي يمر في مسجد رسول الله صلى الله عليه وسلم، ثم يسكب في زغابة، ويلتقي هو وبطحان بزغابة حيث تلتقي السيول، اهـ.
واجتماعه في بطحان بزغابة من مجرى قناة، ولهذا قال ابن شبة: وسيل مهزور يأخذ من الحرة من شرقيها ومن هكر، وحرة صفة، حتى يأتي أعلى حلاة بني قريظة، ثم يسلك منه شعيب فيأخذ على بني أمية بن زيد بين البيوت في واد يقال له مذينب، ثم يلتقي وسيل بني قريظة بفضاء بني خطمة، ثم يجتمع الواديان جميعا مهزور ومذينب فيتفرقان في الأموال ويدخلان في صدقات رسول الله صلى الله عليه وسلم كلها إلا مشربة أم إبراهيم، ثم يفضي إلى السورين على قصر مروان بن الحكم، ثم يأخذ بطن الوادي على قصر بني يوسف، ثم يأخذ في البقيع حتى يخرج على بني حديلة، والمسجد ببطن مهزور، وآخره كومة أبي الحمرة، ثم يمضي فيصبّ في وادي قناة، انتهى.
ومقتضاه أن الشعبة التي تجتمع من مهزور بمذينب بالفضاء المذكور تسقى بعد ذلك، فكأنها صرفت عن جهة الصدقات إلى بطحان، أو أن كلامه مؤوّل؛ لأن المعروف اليوم أن الشعبة التي تلق مذينب من مهزور تصبّ بعد اجتماعهما في بطحان كما سبق، والذي يسقي ما ذكر من الصدقات ويمر بالبقيع إنما هو شعبة أخرى من مهزور، ولا تجتمع بمذينب، بل تمر على الصافية وما يليها من الصدقات، ثم تغشى بقيع الغرقد والنخيل التي حوله خصوصا الجزع المعروف بالحضاري، فاتخذ لذلك شيخ الحرم الزيني مرجان التقوى حفظه الله تعالى طريقا إلى بطحان، وحفر له مجرى من ناحية الصدقات، فصارت الشعبة المذكورة تصب أيضا في بطحان، ولا تمر بالبقيع، ولم يتعرض ابن شبة للشعبة التي تشق من مهزور إلى العريض وهو معظمه بسبب السد المبني هناك، وقد اقتصر عليها المطري فقال:
مهزور شرقي العوالي، شمالي مذينب، ويشق في الحرة الشرقية إلى العريض، ثم يصب في وادي الشظاة.
قال الزين المراغي عقب نقله: وكأن حرّة شوران أي المذكورة في كلام ابن زبالة هي الحرة الشرقية.
وقال ابن شبة: وكان مهزور سال في ولاية عثمان رضي الله تعالى عنه سيلا عظيما على المدينة خيف على المدينة منه الغرق، فعمل عثمان الردم الذي عند بئر مدري ليرد به السيل عن المسجد وعن المدينة.
وذكره ابن زبالة فقال: وأما الدلال والصافية فيشربان من سرح عثمان بن عفان الذي يقال له مدري الذي يشق من مهزور في أمواله ويأتي على أريس وأسفل منه حتى يتبطن الصورين، فصرفه مخالفة على المسجد في بئر أريس، ثم في عقد أريم ثم في بلحارث بن الخزرج، ثم صرفه إلى بطحان، انتهى.
وقال ابن شبة عقب ما تقدم: ثم سال وعبد الصمد بن علي وال على المدينة في خلافة المنصور سنة ست وخمسين ومائة، فخيف منه على المسجد فبعث إليه عبد الصمد عبيد الله بن أبي سلمة العمري، وهو على قضائه، وندب الناس فخرجوا إليه بعد العصر- وقد طغي وملأ صدقات النبي صلى الله عليه وسلم- فدلوا على مصرفه، فحفروا في برقة صدقة النبي صلى الله عليه وسلم، فأبدوا عن حجارة منقوشة ففتحوها فانصرف الماء فيها وغاض إلى بطحان. دلهم على ذلك عجوز مسنة من أهل العالية، قالت: إني كنت أسمع الناس يقولون: إذا خيف على القبر من سيل مهزور فاهدموا من هذه الناحية، وأشارت إلى القبلة، فهدمها الناس فأبدوا عن تلك الحجارة، انتهى.
وذكره ابن زبالة مع مخالفة في التاريخ فقال: وفي ليلة الأربعاء هلال المحرم سنة ثمان وخمسين ومائة في إمارة عبد الصمد لما أصيب المسجد بتلك الغرقة استغاث الناس على سيل مهزور مخافة على القبر، فعمل الناس بالمساحي والمكاتل والماء في برقة إلى أنصاف النخل، فطلعت عجوز من أهل العالية فقالت: أدركت الناس يقولون: إذا خيف على القبر فاهدموا من هذه الناحية، يعني القبلة، فدار الناس إليها فهدموا وأبدوا عن حجارة منقوشة، فعدل الماء إلى هذا الموضع اليوم وأمنوا، وهي الليلة التي هدمت فيها بيوت بطحان وبني جشم، انتهى.
ونقله المراغي إلا أنه قال كما رأيته بخطه: وأبدوا حجارة منقوشة، وضبط الباء بالتشديد، والذي في كلام ابن زبالة وابن شبة ما قدمته، قال المراغي عقبه: وبنو جشم لا تعرف، وإنما المعروف دشم- بالدال- بستان شامي مسجد الفعلة على نحو رميتي سهم منه، فلعلها منازلهم، ووقع في الاسم تغيير.
قلت: والظاهر أن المراد منازل بني جشم بن الحارث بالسنح لقربها من بطحان، فطغى الماء إليها لما صرفوه.


وفاء الوفاء بأخبار دار المصطفى
الإمام السمهودي


شاركنا رايك عبر الفيس بوك

__________________
أبو فاطمة غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 12-20-2009, 12:25 PM   #2
ABDUL SAFI
عضو مميز
 
تاريخ التسجيل: May 2009
الإقامة: طيبه الطيبه
المشاركات: 5,566
معدل تقييم المستوى: 21
ABDUL SAFI will become famous soon enough
افتراضي رد: وادي مهزوز بالمدينة المنورة ... صور

يعطيك العافيه أبو فاطمه
__________________




أحزان قلبي لا تزول.....حتى أبشر بالقبول

وأرى كتابي باليمين.....وتقر عيني بالرسول
ABDUL SAFI غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 04-04-2012, 04:36 PM   #3
أبو فاطمة
الإدارة
 
الصورة الرمزية أبو فاطمة
 
تاريخ التسجيل: May 2009
الإقامة: طيبة الطيبة
المشاركات: 11,706
معدل تقييم المستوى: 10
أبو فاطمة is on a distinguished road
افتراضي رد: وادي مهزور بالمدينة المنورة ... صور

الله يعافيك ياسيد
__________________
أبو فاطمة غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 04-05-2012, 12:44 PM   #4
سلطان الرفاعي
عضو نشيط
 
الصورة الرمزية سلطان الرفاعي
 
تاريخ التسجيل: Oct 2011
الإقامة: المملكه الاردنيه الهاشمية / اربد
المشاركات: 141
معدل تقييم المستوى: 8
سلطان الرفاعي is on a distinguished road
افتراضي رد: وادي مهزور بالمدينة المنورة ... صور

بسم الله الرحمن الرحيم
جزاك الله خيرا0
__________________
فيا ساكني اكناف طيبة كلكم الى القلب من اجل الحبيب حبيب
سلطان الرفاعي غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر

الكلمات الدليلية
مهزوز, المنورة, بالمدينة, وادي


أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

ضوابط المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى الردود آخر مشاركة
وادي الخنق بالمدينة المنورة ... صور أبو فاطمة معالم وآثار طيبة الطيبة 14 01-10-2012 02:38 AM
وادي العقيق المبارك بالمدينة المنورة أبو فاطمة منتدى التصوير الفوتوغرافي 2 04-11-2011 07:25 PM
وادي قناة ( وادي شظاة ) بالمدينة المنورة ... صور ABDUL SAFI معالم وآثار طيبة الطيبة 2 04-01-2011 11:14 PM
وادي مهزور الجزء الثاني ABDUL SAFI معالم وآثار طيبة الطيبة 0 12-02-2009 03:34 PM
وادي مهزور الجزء الأول ABDUL SAFI معالم وآثار طيبة الطيبة 0 12-02-2009 03:30 PM

Facebook Comments by: ABDU_GO - شركة الإبداع الرقمية