إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 11-21-2010, 12:32 AM   #21
زين العابدين السجاد
مستشار طيبة نت
 
الصورة الرمزية زين العابدين السجاد
 
تاريخ التسجيل: Jan 2010
المشاركات: 1,121
معدل تقييم المستوى: 11
زين العابدين السجاد is on a distinguished road
افتراضي رد: ذكر حكم زيارة النبي وفضلها صلى الله عليه وسلم

اللهم صلّ على سيدنا محمد وعلى آله وصحبه وسلم
بارك الله فيك أديبنا الفاضل على هذه الدرر العظيمة التي تنم عن حب صادق
لهذا النبي العظيم صلى الله عليه وآله وصحبه وسلم
زين العابدين السجاد غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 11-21-2010, 12:45 AM   #22
أبو فاطمة
الإدارة
 
الصورة الرمزية أبو فاطمة
 
تاريخ التسجيل: May 2009
الإقامة: طيبة الطيبة
المشاركات: 11,703
معدل تقييم المستوى: 10
أبو فاطمة is on a distinguished road
افتراضي رد: ذكر حكم زيارة النبي وفضلها صلى الله عليه وسلم

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة أبو المواهب مد ظله العالي مشاهدة المشاركة
عليك صلاة الله ثـم سلامـه ألا يـا رسـول الله إنـي مغـرم
صببت دموعاً يشهد الحزن أنها أتت من فـؤاد بالغـرام متيـم
وليس له من بعد التتيم مشرح سوى أن يري محبوبه ويسلـم
يقول لي المعشوق لا تخش بعد ذا حجابا ولا طردا فعهدي متمم
متى ما أردت القرب منّي فنادني ألا يا رسول الله إنّـي مغـرم
حلفت يميناً أنّ قلباً يحبكم عليه عـذاب النـار قطعـاً محـرّم
فكيف بمن قد شامكم كل ساعة فهذا يقين فـي الجنـان ينعـم
سلام عليكم والسلام ينيلنـي كمـال شهـود للجمالـل ويلهـم
لساني تحيات تليـق بقدركـم اكررهـا فـي حيكـم واهمهـم
سلام على رأس الحبيب محمّد لـرأس جليـل بالجـلال معمّـم
سلام على وجه النّبي محمّـد لوجـه منيـر بالضّيـاء ملثـم
سلام على خد الحبيـب محمـد لخـد منيـر أسهـل ومشمـم
سلام على طرف الرسول محمد لطرف كحيـل أدعـج ومعلـم
سلام على انف النبـي محمـد لانـف عديـل انـور ومقـوم
سلام على فم الحبيـب محمـد لفـم بـه در نفيـس ومنظـم
لغير كـلام الله والذكـر والنـدا لحضـرة مـولاه فـلا يتكلـم
سلام على عنق الحبيب محمـد لعنـق سطيـع نيـر ومبـرم
سلام على صدر الحبيب محمد لصدر وسيع بالعلـوم مطمطـم
سلام على قلب الحبيب محمد لقلـب بنـور الله دومـا مغيـم
يشاهد رب العرش في كل لحظة فإن نامت العينان مانام فاعلموا
سلام علي كفّ النّبي محمّد لكـف رحيـم كـم يجـود ويكـرم
به كم فقير صار من بعد فقـره غنيـا وكـم طاغـي متضيـم
سلام على قدم النّبي محمّد به داس حجـب العـزّ ذاك المقـدّم
به قام في المحراب لله قانتا يناجي لربّ العرش والنّـاس نـوّم
فما زال هذا دأبه كل ليلة الى ان بـه بـان الونـاء والتـورم
عليـك صـلاة الله ثـم سلامـه يعمـان كــل ... نخـتـم
اللهم صل وسلم على سيدنا محمد واله وصحبه اجمعين
الله الله الله ياسيدي
سلمت الايادي على هذه الرائعة
__________________
أبو فاطمة غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 11-21-2010, 08:31 AM   #23
زين العابدين السجاد
مستشار طيبة نت
 
الصورة الرمزية زين العابدين السجاد
 
تاريخ التسجيل: Jan 2010
المشاركات: 1,121
معدل تقييم المستوى: 11
زين العابدين السجاد is on a distinguished road
افتراضي رد: ذكر حكم زيارة النبي وفضلها صلى الله عليه وسلم

بسم الله الرحمن الرحيم

الحمد لله رب العالمين والصلاة والسلام على سيدنا ومولانا محمد وعلى آله وصحبه أجمعين وبعد :

( ولو أنهم إذ ظلموا أنفسهم جاءوك فاستغفروا الله واستغفر لهم الرسول لوجدوا الله توابا رحيما )

كلام رب العالمين هذه الآية لم تنسخ ولم تخصص جاءوك لم يعرف قبر بالتحديد غير قبره عليه الصلاة والسلام والمحب العاشق لجمال سيدنا النبي صلى الله عليه وآله وصحبه وسلم يعرف يقينا أنه ليس لنا غير ربنا تبارك وتعالى وباب ربنا صلى الله عليه وآله وصحبه وسلم قم وأذهب إليه أستغفر ربك عنده ليغفر الله لك وهو يسمعك صلى الله عليه وآله وصحبه وسلم خاصية أختصه الله تبارك وتعالى بها إبليس يسمعك ويسوس لك هذا الهراء والكلام الفارغ العفن النتن الذي يعوقك عن زيارته صلى الله عليه وآله وصحبه وسلم وليس عندنا وقت لمناقشة وساوس شيطانية بل علموا أولادكم محبة سيدنا رسول الله صلى الله عليه وآله وصحبه وسلم

وصلى الله على سيدنا ومولانا محمد وآله وصحبه وسلم
زين العابدين السجاد غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 11-21-2010, 07:15 PM   #24
مصطفى النجدي
عضو مميز
 
الصورة الرمزية مصطفى النجدي
 
تاريخ التسجيل: Jul 2010
الإقامة: العراق _ بغداد
المشاركات: 521
معدل تقييم المستوى: 10
مصطفى النجدي is on a distinguished road
افتراضي رد: ذكر حكم زيارة النبي وفضلها صلى الله عليه وسلم

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة زين العابدين السجاد مشاهدة المشاركة
بسم الله الرحمن الرحيم

الحمد لله رب العالمين والصلاة والسلام على سيدنا ومولانا محمد وعلى آله وصحبه أجمعين وبعد :

( ولو أنهم إذ ظلموا أنفسهم جاءوك فاستغفروا الله واستغفر لهم الرسول لوجدوا الله توابا رحيما )

كلام رب العالمين هذه الآية لم تنسخ ولم تخصص جاءوك لم يعرف قبر بالتحديد غير قبره عليه الصلاة والسلام والمحب العاشق لجمال سيدنا النبي صلى الله عليه وآله وصحبه وسلم يعرف يقينا أنه ليس لنا غير ربنا تبارك وتعالى وباب ربنا صلى الله عليه وآله وصحبه وسلم قم وأذهب إليه أستغفر ربك عنده ليغفر الله لك وهو يسمعك صلى الله عليه وآله وصحبه وسلم خاصية أختصه الله تبارك وتعالى بها إبليس يسمعك ويسوس لك هذا الهراء والكلام الفارغ العفن النتن الذي يعوقك عن زيارته صلى الله عليه وآله وصحبه وسلم وليس عندنا وقت لمناقشة وساوس شيطانية بل علموا أولادكم محبة سيدنا رسول الله صلى الله عليه وآله وصحبه وسلم

وصلى الله على سيدنا ومولانا محمد وآله وصحبه وسلم

جزاك الله كل خير أخي الطيب زين العابدين وجعلها في ميزان حسناتك
__________________
مصطفى النجدي غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 12-02-2010, 12:32 PM   #25
الحربي
عضو جديد
 
الصورة الرمزية الحربي
 
تاريخ التسجيل: Nov 2010
المشاركات: 36
معدل تقييم المستوى: 0
الحربي is on a distinguished road
افتراضي رد: ذكر حكم زيارة النبي وفضلها صلى الله عليه وسلم

عجباً لمن يقرر قول الواحد ممن أتى في دُبر هذا الزمان ويترك من سلف من المتقدمين والمتأخرين

روى الدارقطني أنه صلى الله عليه وسلم قال "من زار قبري وجبت له شفاعتي" ورواه أيضًا الحافظ السبكي وصححه

وعن أبي هريرة رضي الله عنه أن النبي صلى الله عليه وسلم قال: " ليهبطن عيسى ابن مريم حكما، و إماما مقسطا، و ليسلكن فجا فجا، حاجا أو معتمرا، و ليأتين قبري حتى يسلم علي، و لأردن عليه" حديث صحيح الجامع
الصغير7742



شئ مستمر ومستقر منذ زمن الصحابة رضي الله عنه إلى يومنا هذا

ولا يحرمها ولا يمنعها إلا محروم

حفظكم الله
الحربي غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 12-02-2010, 06:50 PM   #26
ابومحمد المكي
إداري سابق
 
تاريخ التسجيل: May 2010
المشاركات: 865
معدل تقييم المستوى: 10
ابومحمد المكي will become famous soon enough
افتراضي رد: ذكر حكم زيارة النبي وفضلها صلى الله عليه وسلم

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة الحربي مشاهدة المشاركة

عجباً لمن يقرر قول الواحد ممن أتى في دُبر هذا الزمان ويترك من سلف من المتقدمين والمتأخرين
هذه بعض النقولات لعلماء الامه ورجالها ممن يعول عليهم في هذا الميدان

اترككم مع هذه النقولات ..


- الكمال بن الهمام في شرح فتح القدير ( 3 / 179 – 181 ) :
" المقصد الثالث : في زيارة قبر النبي صلى الله عليه وسلم ] قال مشايخنا رحمهم اللَّه تعالى : من أفضل المندوبات وفي مناسك الفارسي وشرح المختار أَنها قريبة من الوجوب لمن له سعة .... ثم قال : وعلى ما ذكرنا يكون الواقف مستقبلا وجهه عليه الصلاة والسلام وبصره فيكون أولى ، ثم يقول في موقفه : السلام عليك يا رسول اللَّه ، السلام عليك يا خير خلق اللَّه ، السلام عليك يا خيرة اللَّه من جمِيع خلقه ، السلام عليك يا حبيب اللَّه ، السلام عليك يا سيد ولد آدم ، السلام عليك أيها النبي ورحمة اللَّه وبركاته يا رسول اللَّه ، إني أشهد أن لا إله إلا اللَّه وحده لا شريك له وأنك عبده ورسوله وأشهد أنك يا رسول اللَّه قد بلغت الرسالة وأديت الأمانة ونصحت الأمة وكشفت الغمة فجزاك اللّه عنا خيرا ، جازاك اللَّه عنا أفضل ما جازى نبيا عن أمته اللهم أعط سيدنا عبدك ورسولك محمدا الوسيلة والفضيلة ، والدرجة العالية الرفيعة ، وابعثه المقام المحمود الذي وعدته ، وأنزله المنزل المقرب عندك ، إنك سبحانك ذو الفضل العظيم ويسأل الله تعالى حاجته متوسلا إلى الله بحضرة نبيه عليه الصلاة والسلام وأعظم المسائل وأهمها سؤال حسن الخاتمة والرضوان والمغفرة ، ثم يسأل النبي صلى الله عليه وسلم الشفاعة فيقول يا رسول الله أسألك الشفاعة ، يا رسول الله أسألك الشفاعة وأتوسل بك إلى الله في أن أموت مسلما على ملتك وسنتك " اهـ


- أبو الإخلاص الشرنبلالي في نور الإيضاح ونجاة الأرواح ( 1 / 156 )
: " فينهض متوجها إلى الحضرة المحمدية الشريفة فيقف بمقدار أربعة أذرع بعيدا عن الحجرة الشريفة بغاية الأدب مستدبر القبلة محاذيا لرأس سيدنا النبي صلى الله عليه وسلم ووجهه الأكرم ملاحظا نظره السعيد إليك وسماعه كلامك ورده عليك السلام وتأمينه صلى الله عليه وسلم على دعائك وتقول السلام عليك يا سيدي يا رسول الله السلام عليك يا نبي الله السلام عليك يا حبيب الله السلام عليك يا نبي الرحمة السلام عليك يا شفيع الأمة السلام عليك يا سيد المرسلين السلام عليك يا خاتم النبيين السلام عليك يا مزمل السلام عليك يا مدثر السلام عليك وعلى أصولك الطيبين وأهل بيتك الطاهرين الذين أذهب الله عنهم الرجس وطهرهم تطهيرا جزاك الله عنا أفضل ما جزى نبيا عن قومه ورسولا عن أمته أشهد أنك رسول الله قد بلغت الرسالة وأديت الأمانة ونصحت الأمة وأوضحت الحجة وجاهدت في سبيل الله حق جهاده وأقمت الدين حتى أتاك اليقين صلى الله عليك وسلم وعلى أشرف مكان بحلول جسمك الكريم فيه صلاة وسلاما دائمين من رب العالمين عدد ما كان وعدد ما يكون بعلم الله صلاة لا انقضاء لأمدها يا سيدنا يا رسول الله نحن وفدك وزوار حرمك تشرفنا بالحلول بين يديك وقد جئناك من بلاد شاسعة وأمكنة بعيدة قطعناها بقصد زيارتك لنفوز بشفاعتك والنظر الى مآثرك ومعاهدك والقيام بقضاء بعض حقك والاستشفاع بك إلى ربنا فإن الخطايا قد قصمت ظهورنا والأوزار قد أثقلت كواهلنا وأنت الشافع المشفع الموعود بالشفاعة العظمى والمقام المحمود وصاحب الوسيلة وقد قال الله تعالى "ولو أنهم إذ ظلموا أنفسهم جآءوك فاستغفروا الله واستغفر لهم الرسول لوجدوا الله توابا رحيما " وقد جئناك ظالمين لأنفسنا مستغفرين لذنوبنا فاشفع لنا الى ربك واسأله أن يميتنا على سنتك وأن يحشرنا في زمرتك وتحت لواءك وأن يوردنا حوضك وأن يسقينا بكأسك غير خزايا ولا ندامى الشفاعة الشفاعة يا سيدنا يا رسول الله يقولها ثلاثا ربنا اغفر لنا ولإخواننا الذين سبقونا بالإيمان ولا تجعل في قلوبنا غلا للذين آمنوا ربنا إنك رؤوف رحيم ويبلغ الزائر سلام من أوصاه فيقول السلام عليك يا سيدي يا رسول الله من فلان بن فلان يتشفع بك الى ربك فاشفع له وللمسلمين ثم صل عليه بما شئت مستقبلا وجهه الكريم مستدبر القبلة

ثم تتحول قدر ذراع حتى تحاذي رأس الصديق أبي بكر رضي الله عنه خليفته الأول وصاحبه في الغار وتقول السلام عليك يا خليفة سيدي رسول الله صلى الله عليه وسلم السلام عليك يا صاحب سيدي رسول الله وأنيسه في الغار ورفيقه في الأسفار وأمينه في الأسرار جزاك الله عنا أفضل ما جزى إماما عن أمة نبيه فلقد خلفته بأحسن خلف وسلكت طريقه ومنهاجه خير مسلك وقاتلت أهل الردة والبدع ومهدت الإسلام وشيدت أركانه فكنت خير إمام ووصلت الأرحام ولم تزل قائما بالحق ناصرا للدين ولأهله حتى أتاك اليقين سل الله سبحانه لنا دوام حبك والحشر مع حزبك وقبول زيارتنا والسلام عليك ورحمة الله وبركاته ثم تتحول مثل ذلك حتى تحاذي رأس أمير المؤمنين الفاروق عمر ابن الخطاب رضي الله عنه فتقول السلام عليك يا أمير المؤمنين السلام عليك يا مظهر الإسلام السلام عليك يا مكسر الأصنام جزاك الله عنا أفضل الجزاء لقد نصرت الإسلام والمسلمين وفتحت معظم البلاد بعد سيد المرسلين وكفلت الأيتام ووصلت الأرحام وقوي بك الإسلام وكنت للمسلمين إماما مرضيا وهاديا مهديا جمعت شملهم وأعنت فقيرهم وجبرت كسرهم السلام عليكما يا ضجيعي سيدنا رسول الله صلى الله عليه وسلم ورفيقيه ووزيريه ومشيريه والمعاونين له على القيام بالدين والقائمين بعده بمصالح المسلمين جزاكما الله أحسن الجزاء جئناكما نتوسل بكما الى سيدنا رسول الله صلى الله عليه وسلم ليشفع لنا ويسأل الله ربنا أن يتقبل سعينا ويحيينا على ملته ويمتنا عليها ويحشرنا في زمرته ثم يدعو لنفسه ولوالديه ولمن أوصاه بالدعاء ولجميع المسلمين " اهـ


- القاضي عياض في الشفا ( 288 , 289 ) :
" ناظر أبو جعفر – أمير المؤمنين – مالكا في مسجد رسول الله صلى الله عليه وسلم فقال له مالك : يا أمير المؤمنين , لا ترفع صوتك في هذا المسجد فإن الله تعالى أدب قوما فقال ( لا ترفعوا أصواتكم فوق صوت النبي ولا تجهروا له بالقول كجهر بعضكم لبعض أن تحبط أعمالكم وأنتم لا تشعرون ) ,ومدح قوما فقال : ( إن الذين يغضون أصواتهم عند رسول الله أولئك الذين امتحن الله قلوبهم للتقوى لهم مغفرة وأجر عظيم )

وذم قوما فقال إن الذين ينادونك من وراء الحجرات أكثرهم لا يعقلون ) .وإن حرمته ميتا كحرمته حيا . فاستكان لها أبو جعفر , وقال يا أبا عبد الله , أأستقبل القبلة وأدعو أم أستقبل رسول الله صلى الله عليه وسلم ؟ فقال :ولم تصرف وجهك عنه وهو وسيلتك ووسيلة أبيك آدم عليه السلام إلى الله تعالى يوم القيامة ؟ بل استقبله واستشفع به فيشفعه الله قال الله تعالى :{ ولو أنهم إذ ظلموا أنفسهم جآءوك فاستغفروا الله واستغفر لهم الرسول لوجدوا الله توابا رحيما } ." اهـ


- الشهاب القرافي قي الذخيرة ( 3 / 275 , 276 ) :
" الباب الحادي عشر: في القدوم على ضريحه وقد كره مالك أن يقال زرنا النبي وأن يسمى زيارة قال صاحب تهذيب الطالب لأن شأن الزائر الفضل والتفضيل على المزور وهو صاحب الفضل والمنة وكذلك أن يقال طواف الزيارة وقيل لأن الزيارة تشعر بالإباحة وزيارة النبي من السنة المتأكدة ولو استؤجر رجل على الحج والزيارة فتعذرت عليه الزيارة قال ابن أبي زيد يرد من الأجرة بقدر مسافة الزيارة وقيل يرجع ثانية حتى يزور وقال سند يستحب لمن فرغ من حجه إتيان مسجده فيصلي فيه ويسلم على النبي وفي أبى داود قال ما من أحد يسلم علي إلا رد الله عز وجل عليّ روحي حتى أرد عليه السلام ويروى عنه أنه قال من زار قبري وجبت له شفاعتي ومن زار قبري وجبت له الجنة ويروى عنه أنه قال من زارني بعد وفاتي فكأنما زارني في حياتي . وحكى العتبي أنه كان جالسا عند قبره عليه السلام فجاء أعرابي فقال السلام عليك يا رسول الله سمعت الله يقول "ولو أنهم إذ ظلموا أنفسهم جآءوك فاستغفروا الله واستغفر لهم الرسول لوجدوا الله توابا رحيما " وقد جئتك مستغفرا من ذنبي مستشفعا بك إلى ربي ثم أنشأ يقول :

يا خير من دفنت بالقاع أعظمه ... فطاب من طيبهن القاع والأكــم
نفسي الفداء لقبر أنت ساكنه ... فيه العفاف وفيه الجود والكرم

ثم انصرف الأعرابي فحملتني عيني فرأيت النبي في النوم فقال لي يا عتبي إلحق الأعرابي فبشره أن الله قد غفر له . " اهـ


- ابن الحاج المالكي في كتابه المدخل ( 1 / 260 ) :
" فتوسل به – عليه الصلاة والسلام – فهو محل أحمال الأوزار وأثقال الذنوب والخطايا لأن بركة شفاعته – عليه الصلاة والسلام – وعظمتها عند ربه لا يتعظمها ذنب فليستبشر من زاره ويلجأ إلى الله تعالى بشفاعة نبيه عليه الصلاة والسلام ومن لم يزره فليقل اللهم لا تحرمني من شفاعته بحرمته عندك آمين يارب العالمين .

ومن اعتقد خلاف هذا فهو المحروم ألم يسمع قول الله عز وجل{ ولو أنهم إذ ظلموا أنفسهم جآءوك فاستغفروا الله واستغفر لهم الرسول لوجدوا الله توابا رحيما} فمن جاءه ووقف ببابه وتوسل به وجد الله توابا رحيما لأن الله عز وجل منزه عن خلف الميعاد وقد وعد سبحانه وتعالى بالتوبة لمن جاءه ووقف ببابه وسأله واستغفر به فهذا لا يشك فيه ولا يرتاب إلا جاحد للدين معاند لله ولرسوله صلى الله عليه وسلم نعوذ بالله من الحرمان . " اهـ


- شرح الزرقاني على المواهب اللدنية للقسطلاني ( 8 / 314 , 315 ) :
" [ والحكاية المروية عنه أنه أمر المنصور أن يستقبل القبر وقت الدعاء كذب على مالك كذا قال والله أعلم ] تبرأ منه لأن الحكاية رواها أبو الحسن علي بن فهر في كتابه فضائل مالك ومن طريقة الحافظ أبو الفضل عياض في الشفاء بإسناد لا بأس به , بل قيل إنه صحيح , فمن أين أنها كذب وليس في رواتها كذاب ولا وضاع ولكنه – يتكلم عن ابن تيمية – لما ابتدع له مذهبا – وهو عدم تعظيم القبور وإنها إنما تزار للاعتبار والترحم بشرط أن لا يشد إليها رحل – صار كل من خالف ما ابتدعه بفاسد عقله عنده كالصائل لا يبالي بما يدفعه فإذا لم يجد له شبهة واهية يدفعه بها بزعمه انتقل إلى دعوى أنه كذب على من نسب إليه , مباهتة ومجازفة , وقد أنصف من قال فيه :علمه أكبر من عقله ." اهـ


- البيهقي في شعب الإيمان (3/495) :
" حج أعرابي فلما جاء إلى باب مسجد رسول الله صلى الله عليه و سلم أناخ راحلته فعلقها ثم دخل المسجد حتى أتى القبر و وقف بحذاء وجه رسول الله صلى الله عليه و سلم فقال : السلام عليك يا رسول الله ثم سلم على أبي بكر و عمر ثم أقبل على رسول الله فقال بأبي أنت و أمي يا رسول الله جئتك مثقلا بالذنوب و الخطايا مستشفعا بك على ربك لأنه قال في محكم كتابه :{ ولو أنهم إذ ظلموا أنفسهم جآءوك فاستغفروا الله واستغفر لهم الرسول لوجدوا الله توابا رحيما }و قد جئتك بأبي أنت و أمي مثقلا بالذنوب و الخطايا أستشفع بك على ربك أن يغفر لي ذنوبي و أن تشفع في ثم أقبل في عرض الناس و هو يقول :

يا خير من دفنت في الأرض أعظمه فطاب من طيبه الأبقاع و الأكم
نفسي الفداء لقبر أنت ساكنه فيه العفاف و فيه الجود و الكرم

و في غير هذه الراوية فطاب من طيبه القيعان و الأكم ." اهـ


- أبو حامد الغزالي في كتابه إحياء علوم الدين ( 1 / 259 ) :
" ثم يأتي قبر النبي صلى الله عليه وسلم فيقف عند وجهه وذلك بأن يستدبر القبلة ويستقبل جدار القبر على نحو من أربعة أذرع من السارية التي في زاوية جدار القبر ويجعل القنديل على رأسه وليس من السنة أن يمس الجدار ولا أن يقبله بل الوقوف من بعد أقرب للاحترام فيقف ويقول السلام عليك يا رسول الله السلام عليك يا نبي الله السلام عليك يا أمين الله السلام عليك يا حبيب الله السلام عليك يا صفوة الله السلام عليك يا خيرة الله السلام عليك يا أحمد السلام عليك يا محمد السلام عليك يا أبا القاسم السلام عليك يا ماحي السلام عليك يا عاقب السلام عليك يا حاشر السلام عليك يا بشير السلام عليك يا نذير السلام عليك يا طهر السلام عليك يا طاهر السلام عليك يا أكرم ولد آدم السلام عليك يا سيد المرسلين السلام عليك يا خاتم النبيين السلام عليك يا رسول رب العالمين السلام عليك يا قائد الخير السلام عليك يا فاتح البر السلام عليك يا نبي الرحمة السلام عليك يا هادي الأمة السلام عليك يا قائد الغر المحجلين السلام عليك وعلى أهل بيتك الذين أذهب الله عنهم الرجس وطهرهم تطهيرا السلام عليك وعلى أصحابك الطيبين وعلى أزواجك الطاهرات أمهات المؤمنين جزاك الله عنا أفضل ما جزى نبيا عن قومه ورسولا عن أمته وصلى عليك كلما ذكرك الذاكرون وكلما غفل عنك الغافلون وصلى عليك في الأولين والآخرين أفضل وأكمل وأعلى وأجل وأطيب وأطهر ما صلى على أحد من خلقه كما استنقذنا بك من الضلالة وبصرنا بك من العماية وهدانا بك من الجهالة أشهد أن لا إله إلا الله وحده لا شريك له وأشهد أنك عبده ورسوله وأمينه وصفيه وخيرته من خلقه وأشهد أنك قد بلغت الرسالة وأديت الأمانة ونصحت الأمة وجاهدت عدوك وهديت أمتك وعبدت ربك حتى أتاك اليقين فصلى الله عليك وعلى أهل بيتك الطيبين وسلم وشرف وكرم وعظم وإن كان قد أوصى بتبليغ سلام فيقول السلام عليك من فلان السلام عليك من فلان .

ثم يتأخر قدر ذراع ويسلم على أبي بكر الصديق رضي الله عنه لأن رأسه عند منكب رسول الله صلى الله عليه وسلم ورأس عمر رضي الله عنه عند منكب أبي بكر رضي الله عنه. ثم يتأخر قدر ذراع ويسلم على الفاروق عمر رضي الله عنه ويقول السلام عليكما يا وزيري رسول الله صلى الله عليه وسلم والمعاونين له على القيام بالدين ما دام حيا والقائمين في أمته بعده بأمور الدين تتبعان في ذلك آثاره وتعملان بسنته فجزاكما الله خير ما جزى وزيري نبي عن دينه .

ثم يرجع فيقف عند رأس رسول الله صلى الله عليه وسلم بين القبر والاسطوانة اليوم ويستقبل القبلة وليحمد الله عز وجل وليمجده وليكثر من الصلاة على رسول الله صلى الله عليه وسلم ثم يقول اللهم إنك قد قلت وقولك الحق ولو أنهم إذ ظلموا أنفسهم جآءوك فاستغفروا الله واستغفر لهم الرسول لوجدوا الله توابا رحيما اللهم إنا قد سمعنا قولك وأطعنا أمرك وقصدنا نبيك متشفعين به إليك في ذنوبنا وما أثقل ظهورنا من أوزارنا تائبين من زللنا معترفين بخطايانا وتقصيرنا فتب اللهم علينا وشفع نبيك هذا فينا وارفعنا بمنزلته عندك وحقه عليك .

اللهم اغفر للمهاجرين والأنصار واغفر لنا ولإخواننا الذين سبقونا بالأيمان اللهم لا تجعله آخر العهد من قبر نبيك ومن حرمك يا أرحم الراحمين . " اهـ
__________________
إن انتقالنا لمعركة النصرة الواجبة للذات النبوية من التحدى المفتعل الى تجديد عهود الإتباع التام لصاحب الرسالة من خلال إحياء المناسبة الإسلامية وبأسلوب حضاري واعي هو الحل الأمثل والرد الأكمل على كافة عناصر التحدي والتعدي في العالم المعاصر..

الحبيب ابو بكربن علي المشهور
ابومحمد المكي غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 12-02-2010, 06:51 PM   #27
ابومحمد المكي
إداري سابق
 
تاريخ التسجيل: May 2010
المشاركات: 865
معدل تقييم المستوى: 10
ابومحمد المكي will become famous soon enough
افتراضي رد: ذكر حكم زيارة النبي وفضلها صلى الله عليه وسلم

- النووي في المجموع (8/256)- ونقله عن القاضي الماوردي والقاضي أبو الطيب - :
" ثم يرجع إلي موقفه الأول قبالة وجه رسول الله صلى الله عليه وسلم ويتوسل به في حق نفسه ويستشفع به إلى ربه سبحانه وتعالى ومن أحسن ما يقول ما حكاه الماوردي والقاضي أبو الطيب وسائر أصحابنا عن العتبي مستحسنين له قال : كنت جالسا عند قبر رسول الله صلي الله عليه وسلم فجاء أعرابي فقال : السلام عليك يا رسول الله سمعت الله يقول { ولو أنهم إذ ظلموا أنفسهم جآءوك فاستغفروا الله واستغفر لهم الرسول لوجدوا الله توابا رحيما } وقد جئتك مستغفرا من ذنبي مستشفعا بك إلى ربي ." اهـ


قال النووي أيضا في كتابه الأذكار (صـ 198 – 200 ) :[ فصل ] :
" في زيارة قبر رسول اللّه صلى اللّه عليه وسلم وأذكارها "
[ اعلم أنه ينبغي لكل من حجّ أن يتوجه إلى زيارة رسول اللّه صلى اللّه عليه وسلم سواء كان ذلك طريقه أو لم يكن فإن زيارته صلى اللّه عليه وسلم من أهمّ القربات وأربح المساعي وأفضل الطلبات .

فإذا توجَّه للزيارة أكثرَ من الصلاة عليه صلى اللّه عليه وسلم في طريقه فإذا وقعَ بصرُه على أشجار المدينة وحَرمِها وما يَعرفُ بها زاد من الصلاة والتسليم عليه صلى اللّه عليه وسلم وسألَ اللّه تعالى أن ينفعَه بزيارته صلى اللّه عليه وسلم وأن يُسعدَه بها في الدارين وليقلْ : اللَّهُمَّ افْتَحْ عَليَّ أبْوَابَ رَحْمَتِكَ وَارْزُقْنِي في زِيارَةِ قَبْرِ نَبِيِّكَ صلى اللّه عليه وسلم ما رزقْتَهُ أوْلِياءَكَ وأهْلَ طَاعَتِكَ واغْفِرْ لي وارْحمنِي يا خَيْرَ مَسْؤُول .

وإذا أراد دخول المسجد استحبّ أن يقولَ ما يقوله عند دخول باقي المساجد وقد قدّمناه في أول الكتاب .

فإذا صلّى تحية المسجد أتى القبر الكريم فاستقبله واستدبر القبلة على نحو أربع أذرع من جدار القبر وسلَّم مقتصداً لا يرفع صوته فيقول : " السَّلامُ عَلَيْكَ يا رَسُولَ اللّه السَّلامُ عَلَيْكَ يا خِيرَةَ اللّه مِنْ خَلْقِهِ السَّلامُ عَلَيْكَ يَا حَبِيبَ اللَّهِ السَّلامُ عَلَيْكَ يَا سَيِّدِ المُرْسَلِينَ وَخَاتَمَ النَّبِيِّينَ السَّلامُ عَلَيْكَ وَعلى آلِكَ وأصْحابِكَ وأهْلِ بَيْتِكَ وَعَلى النَّبيِّينَ وَسائِرِ الصَّالِحِينَ أشْهَدُ أنَّكَ بَلَّغْتَ الرِّسالَةَ وأدَّيْتَ الأمانَةَ وَنَصَحْتَ الأُمَّةَ فَجَزَاكَ اللَّهُ عَنَّا أفْضَلَ مَا جَزَى رَسُولاً عَنْ أُمَّتِهِ , وإن كان قد أوصاه أحدٌ بالسَّلام على رسول اللّه صلى اللّه عليه وسلم قال : السَّلام عليك يا رسولَ اللّه من فلان بن فلان .

ثم يتأخرَ قدر ذراع إلى جهة يمينه فيُسلِّم على أبي بكر ثم يتأخرُ ذراعاً آخرَ للسلام على عُمر رضي اللّه عنهما ثم يرجعُ إلى موقفه الأوّل قُبالة وجهِ رسول اللّه صلى اللّه عليه وسلم فيتوسلُ به في حقّ نفسه ويتشفعُ به إلى ربه سبحانه وتعالى ويدعو لنفسه ولوالديه وأصحابه وأحبابه ومَن أحسنَ إليه وسائر المسلمين وأن يَجتهدَ في إكثار الدعاء ويغتنم هذا الموقف الشريف ويحمد اللّه تعالى ويُسبِّحه ويكبِّره ويُهلِّله ويُصلِّي على رسول اللّه صلى اللّه عليه وسلم ويُكثر من كل ذلك .

ثم يأتي الروضةَ بين القبر والمنبر فيُكثر من الدعاء فيها فقد روينا في صحيحي البخاري ومسلم عن أبي هريرة رضي اللّه عنه :عن رسول اللّه صلى اللّه عليه وسلم قال : " ما بَيْنَ قبري وَمِنْبَرِي رَوْضَةٌ مِنْ رِياضِ الجَنَّةِ " .

وإذا أراد الخروج من المدينة والسفرَ استحبّ أن يُودِّع المسجد بركعتين ويدعو بما أحبّ ثم يأتي القبر فيُسلّم كما سلَّم أوّلاً ويُعيد الدعاء ويُودّع النبيّ صلى اللّه عليه وسلم ويقول : " اللَّهُمَّ لا تَجْعَلْ هَذَا آخِرَ العَهْدِ بِحَرَمِ رَسُولِكَ وَيَسِّرْ لي العَوْدَ إِلى الحَرَمَيْنِ سَبِيلاً سَهْلَةً بِمَنِّكَ وَفَضْلِكَ وَارْزقْنِي العَفْوَ والعَافِيةَ في الدُّنْيا والآخِرَةِ وَرُدَّنا سالِمِينَ غانِمِينَ إلى أوْطانِنا آمِنِينَ .

فهذا آخرُ ما وفّقني اللّه بجمعه من أذكار الحجّ . وهي وإن كان فيها بعض الطول بالنسبة إلى هذا الكتاب فهي مختصرة بالنسبة إلى ما نحفظه فيه واللّه الكريم نسأل أن يوفِّقنا لطاعته وأن يجمعَ بيننا وبين إخواننا في دار كرامته .وقد أوضحت في كتاب المناسك ما يتعلَّق بهذه الأذكار من التتمّات والفروع الزائدات واللّه أعلم بالصواب وله الحمد والنعمة والتوفيق والعصمة .

وعن العُتْبيّ قال : كنتُ جالساً عند قبر النبيّ صلى اللّه عليه وسلم فجاء أعرابيٌّ فقال : السلام عليك يا رسول اللّه سمعتُ اللّه تعالى يقول : { وَلَوْ أنَّهُمْ ظَلَمُوا أنْفُسَهُمْ جآءوك فاسْتَغْفَرُوا اللَّهَ واسْتَغْفَرَ لَهُمُ الرَّسُولُ لوَجَدُوا اللَّهَ تَوَّاباً رَحِيماً } [ النساء : 64 ] وقد جئتُك مستغفراً من ذنبي مستشفعاً بك إلى ربي ثم أنشأ يقول :

يا خيرَ مَنْ دُفنتْ بالقاع أعظُمُه ... فطابَ من طيبهنَّ القاع والأكمُ
نفسي الفداءُ لقبرٍ أنتَ ساكنُهُ ... فيه العفافُ وفيه الجودُ والكرَمُ

قال : ثم انصرفَ فحملتني عيناي فرأيت النبيَّ صلى اللّه عليه وسلم في النوم فقال لي : يا عُتْبيّ الحقِ الأعرابيَّ فبشِّره بأن اللّه تعالى قد غفر له .] اهـ


- تقي الدين السبكي في شفاء السقام ( 65 , 66 ) :
" والحكاية المذكورة ذكرها جماعة من الأئمة عن العتبي , واسمه - محمد بن عبيد الله بن عمرو بن معاوية بن عمرو بن عتبة بن أبي سفيان صخر بن حرب - كان من أفصح الناس حدث عن أبيه وسفيان بن عيينة توفي سنة ثمان وعشرين ومائتين يكنى أبا عبد الرحمن , وذكرها ابن عساكر في تاريخه وابن الجوزي في " مثير العزم الساكن " وغيرها بأسانيدهم إلي محمد بن حرب الهلالي قال دخلت المدينة فأتيت قبر النبي صلى الله عليه وسلم فزرته وجلست بحذائه فجاء أعرابي فزاره ثم قال يا خير الرسل إن الله أنزل عليك كتابا صادقا قال فيه { ولو أنهم إذ ظلموا أنفسهم جآءوك فاستغفروا الله واستغفر لهم الرسول لوجدوا الله توابا رحيما } وإني جئتك مستغفرا ربك من ذنوبي مستشفعا فيها بك وفي رواية : وقد جئتك مستغفرا من ذنوبي مستشفعا بك إلى ربي , ثم بكى وأنشأ يقول :

يا خير من دفنت بالقاع اعظمه ... فطاب من طيبهن القاع والأكم
نفسي الفداء لقبر أنت ساكنه ... فيه العفاف وفيه الجود والكرم

ثم استغفر وانصرف فرقدت فرأيت النبي صلى الله عليه وسلم في نومي وهو يقول : الحق الرجل وبشره أن الله قد غفر له بشفاعتي , فاستيقظت فخرجت أطلبه فلم أجده ." اهـ


- ابن الملقن في غاية السول في خصائص الرسول صلى الله عليه وسلم ( صـ 183 ) :
"وروى يعقوب بن أبي اسحاق بن أبي إسرائيل عن ابن حميد قال : ناظر أمير المؤمنين أبو جعفر المنصور - ثاني خلفاء بني العباس - الإمام مالكا في مسجد رسول الله {صلى الله عليه وسلم} وكان بين يدي الخليفة في ذلك اليوم خمسمائة سيف , فقال له مالك : يا أمير المؤمنين : لا ترفع صوتك في هذا المسجد فإن الله عز وجل أدب قوما فقال لا ترفعوا أصواتكم الآية, ومدح قوما فقال إن الذين يغضون أصواتهم الآية, وذم قوما فقال إن الذين ينادونك من وراء الحجرات الآية, وإن حرمة رسول الله {صلى الله عليه وسلم} ميتا كحرمته حيا .قال : فاستكان لها الخليفة أبو جعفر المنصور وقال يا أبا عبد الله أستقبل القبلة وأدعو أم أستقبل رسول الله {صلى الله عليه وسلم} فقال ولم تصرف وجهك عنه وهو وسيلتك ووسيلة أبيك آدم عليه السلام بل استقبله واستشفع به قال تعالى ولو أنهم إذ ظلموا أنفسهم جآءوك الآية " اهـ


- ابن حجر الهيتمي في الجوهر المنظم ( 124 , 125 ) : "
يسن إذا فرغ من السلام علي الشيخين أن يرجع إلي موقفه الأول قبالة وجه رسول الله صلى الله عليه وسلم ويتوسل به في حق نفسه ويستشفع به صلى الله عليه وسلم إلي ربه سبحانه وتعالى له ولأحبابه , قال أصحابنا وغيرهم من أهل المناسك من جميع المذاهب : ومن أحسن ما يقول ما جاء عن محمد العتبي – روى عن ابن عيينة وعده بعضهم في مشايخ الشافعي رحمه الله تعالى – قال كنت جالسا عند قبر رسول الله صلى الله عليه وسلم فجاءه أعرابي فقال السلام عليك يا رسول الله , سمعت الله تعالى يقول – وفي رواية : يا خير الرسل إن الله أنزل عليك كتابا صادقا قال فيه - :{ ولو أنهم إذ ظلموا أنفسهم جآءوك فاستغفروا الله واستغفر لهم الرسول لوجدوا الله توابا رحيما } وقد جئتك مستغفرا من ذنبي مستشفعا بك يا رسول الله صلى الله عليه وسلم إلي ربي عز وجل . وفي رواية وإني جئتك مستغفرا ربك عز وجل من ذنوبي ثم بكى وأنشأ يقول :

يا خير من دفنت بالقاع اعظمه ... فطاب من طيبهن القاع والأكم
نفسي الفداء لقبر أنت ساكنه ... فيه العفاف وفيه الجود والكرم

قال : ثم استغفر وانصرف , فحملتني عيناي فرأيت النبي صلى الله عليه وسلم في النوم فقال : يا عتبي الحق الأعرابي فبشره بأن الله تعالى قد غفر له , فخرجت خلفه فـلم أجده .اهـ


- تقي الدين الحصني في دفع شبه من شبّه وتمرد( ص 111 , 112 ) :
" ذكر الحادثة التي وقعت بين الإمام مالك وأمير المؤمنين أبو جعفر المنصور وقال عنها : " القصة معروفة مشهورة ذكرها غير واحد من المتقدمين والمتأخرين بأسانيد جيدة ومنهم القاضي عياض في أشهر كتبه وهو الشفاء المشهور بالحسن والإتقان في سائر البلدان ومنهم الإمام العلامة هبة الله في كتابه توثيق عرى الإيمان وقد اشتملت هذه القصة على تعظيمه بعد وفاته وأنه حي والتوسل به وحسن الأدب في حقه كما في حياته وأن في الآية الحث على المجيء إليه ليستغفر له وليس في الآية تعرض لزمن حياته دون الوفاة وكذا فهم العلماء مالك وغيره كما يأتي إن شاء الله تعالى " اهـ


- الجاوي في نهاية الزين شرح قرة العين ( 1 / 220 , 221 ) :
" ثم يأتي القبر الشريف المقدس فيقف قبالة الوجه الشريف بأن يستدبر القبلة ويستقبل جدار الحجرة الشريفة ويقف على مقدار ثلاثة أذرع من الجدار ناظراً إلى الأرض غاض الطرف في مقام الهيبة والتعظيم والإجلال فارغ القلب من جميع العلائق مستحضراً في قلبه جلالة موقفه ومنزلة من هو بحضرته فإنه يسمع ويعلم وقوفك بـين يديه، وليقل بحضور قلب وخفض صوت وسكون جوارح: السلام عليك يا رسول الله، السلام عليك يا نبـي الله، السلام عليك يا حبـيب الله، السلام عليك يا صفوة الله، السلام عليك يا سيد المرسلين الطيبـين الطاهرين، السلام عليك وعلى أزواجك الطاهرات أمهات المؤمنين، السلام عليك وعلى أصحابك أجمعين، السلام عليك وعلى الأنبـياء والمرسلين وسائر عباد الله الصالحين، السلام عليك أيها النبـيّ ورحمة الله وبركاته.قال السبكي : والمروي عن السلف الإيجاز في ذلك جداً. فعن الإمام مالك رحمه الله أنه كان يقول: السلام عليك أيها النبـي ورحمة الله وبركاته. ثم إن كان أحد أوصاه بالسلام فليقل: السلام عليك يا رسول الله من فلان بن فلان أو نحو هذا، ثم يتحوّل إلى جهة يمينه قدر ذراع للسلام على أبـي بكر رضي الله عنه لأن رأسه عند منكب رسول الله فيقول: السلام عليك يا أبا بكر، السلام عليك يا خليفة رسول الله وصفيه وثانيه في الغار، جزاك الله عن أمة رسول الله خيراً، ثم يتحوّل إلى جهة يمينه قدر ذراع للسلام على عمر رضي الله عنه لأن رأسه عند منكب أبـي بكر رضي الله عنه فيقول: السلام عليك يا أمير المؤمنين عمر الفاروق الذي أعز الله به الإسلام جزاك الله عن أمة نبـيه خيراً، ثم يعود إلى موقفه الأوّل ويتوسل به في قضاء حوائجه ويستشفع به إلى ربه سبحانه وتعالى ويدعو لنفسه ولوالديه وأولاده ولمن أحب بما أحب ويختم دعاءه بآمين وبالصلاة على رسول الله .

ومما ينبغي أن يقول في دعائه: اللهم إنك قلت وقولك الحق: {ولو أنهم إذ ظلموا أنفسهم جآءوك فاستغفروا الله واستغفر لهم الرسول لوجدوا الله توّاباً رحيماً} ، اللهم إننا قد سمعنا قولك وأطعنا أمرك. وقصدنا نبـيك هذا مستشفعين به إليك من ذنوبنا وما أثقل ظهورنا من أوزارنا " اهـ


- ابن عقيل الحنبلي في كتابه الفنون ( في التذكرة المحفوظة في المكتبة الظاهرية بدمشق تحت رقم " 87 " في الفقه الحنبلي ) :

" واجعل القبر تلقاء وجهك وقم مما يلي المنبر وقل السلام عليك أيها النبي ورحمة الله وبركاته , اللهم صل على محمد وعلى آل محمد إلى آخر ما تقوله في التشهد الأخير ثم تقول : اللهم أعط محمدا الوسيلة والفضيلة والدرجة الرفيعة والمقام المحمود الذي وعدته , اللهم صل على روحه في الأرواح وجسده في الأجساد كما بلغ رسالتك وتلا آياتك وصدع بأمرك حتى أتاه اليقين ,اللهم إنك قلت في كتابك لنبيك صلى الله عليه وسلم { ولو أنهم إذ ظلموا أنفسهم جآءوك فاستغفروا الله واستغفر لهم الرسول لوجدوا الله توابا رحيما } وإني قد أتيت النبي تائبا مستغفرا فأسألك أن توجب لي المغفرة كما أوجبتها لمن أتاه في حياته , اللهم إني أتوجه إليك بنبيك صلى الله عليه وسلم نبي الرحمة يا رسول الله إني أتوجه بك إلى ربي ليغفر لي ذنوبي , اللهم إني أسألك بحقه أن تغفر لي ذنوبي " اهـ


- عبد القادر الجيلاني (ت 561 هـ) في كتاب الغنية ( 22 ) :
" ثم يأتي القبر وليكن بحذائه بينه وبين القبلة , ويجعل جدار القبلة خلف ظهره والقبر أمامه تلقاء وجهه والمنبر عن يساره , وليقم مما يلي المنبر وليقل : السلام عليك أيها النبي ورحمة الله وبركاته , اللهم صل على محمد وعلى آل محمد كما صليت على إبراهيم إنك حميد مجيد , اللهم آت سيدنا محمد الوسيلة والفضيلة والدرجة الرفيعة والمقام المحمود الذي وعدته , اللهم صل على روح محمد في الأرواح وصل على جسده في الأجساد , كما بلغ رسالتك وتلا آياتك وصدع بأمرك وجاهد في سبيلك وأمر بطاعتك ونهى عن معصيتك وعادى عدوك ووالى وليك وعبدك حتى أتاه اليقين , اللهم إنك قلت في كتابك لنبيك { ولو أنهم إذ ظلموا أنفسهم جآءوك فاستغفروا الله واستغفر لهم الرسول لوجدوا الله توابا رحيما } وإني أتيت نبيك تائبا من ذنوبي مستغفرا فأسألك أن توجب لي المغفرة كما أوجبتها لمن أتاه في حال حياته فأقر عنده بذنوبه فدعا له نبيه فغفرت له , اللهم إني أتوجه إليك بنبيك عليه سلامك نبي الرحمة , يا رسول الله إني أتوجه بك إلى ربي ليغفر لي ذنوبي , اللهم إني أسألك بحقه أن تغفر لي وترحمني " اهـ


- ابن الجوزي في المنتظم (من 257 هـ) (9/93) :
قال في ترجمة أبي شجاع الوزير :" وجاور بالمدينة فلما مرض مرضَ الموت حمل إلى مسجد رسول الله صلى الله عليه وسلم فوقف بالحضرة وبكى وقال يا رسول الله قال الله عز وجل ولو أنهم إذ ظلموا أنفسهم جآءوك فاستغفروا الله فاستغفر لهم الرسول لوجدوا الله توابا رحيما وقد جئت معترفا بذنوبي وجرائمي أرجو شفاعتك وبكى وتوفي من يومه ودفن بالبقيع " اهـ


- ابن قدامة المقدسي في المغني (3/ 599) :
" فصل : ويستحب زيارة قبر النبي صلى الله عليه وسلم لما روى الدارقطني بإسناده عن ابن عمر قال : [ قال رسول الله صلى الله عليه وسلم : من حج فزار قبري بعد وفاتي فكأنما زارني في حياتي ] وفي رواية [ من زار قبري وجبت له شفاعتي ] رواه اللفظ الأول سعيد ثنا حفص سليمان عن ليث عن مجاهد عن ابن عمر وقال أحمد في رواية عبد الله عن يزيد بن قسيط عن أبي هريرة [ أن النبي صلى الله عليه وسلم قال : ما من أحد يسلم علي عند قبري إلا رد الله علي روحي حتى أرد عليه السلام ] وإذا حج الذي لم يحج قط يعني من غير طريق الشام لا يأخذ على طريق المدينة لأني أخاف أن يحدث به حدث فينبغي أن يقصد مكة من أقصر الطريق ولا يتشاغل بغيره ويروى عن العتبي قال : كنت جالسا عند قبر النبي صلى الله عليه وسلم فجاء إعرابي فقال : السلام عليك يا رسول الله سمعت الله يقول : { ولو أنهم إذ ظلموا أنفسهم جآءوك فاستغفروا الله واستغفر لهم الرسول لوجدوا الله توابا رحيما } وقد جئتك مستغفرا لذنبي مستشفعا بك إلى ربي ثم أنشأ يقول :

( يا خير من دفنت بالقاع أعظمه ... فطاب من طيبهن القاع والأكم )
( نفسي الفداء لقبر أنت ساكنه ... فيه العفاف وفيه الجود والكرم )

ثم انصرف الإعرابي فحملتني عيني فنمت فرأيت النبي صلى الله عليه وسلم في النوم فقال :يا عتبي الحق الإعرابي فبشره أن الله قد غفر له ...ثم تأتي القبر فتولي ظهرك القبلة وتستقبل وتقول : السلام عليك أيها النبي ورحمة الله وبركاته السلام عليك يا نبي الله وخيرته من خلقه أشهد أن لا إله إلا الله وحده لا شريك له وأشهد أن محمدا عبده ورسوله أشهد أنك قد بلغت رسالات ربك ونصحت لأمتك ودعوت إلى سبيل ربك بالحكمة والموعظة الحسنة وعبدت الله حتى أتاك اليقين فصلى الله عليك كثيرا كما يحب ربنا ويرضى . اللهم أجز عنا نبينا أفضل ما جزيت أحدا من النبيين والمرسلين وابعثه المقام المحمود الذي وعدته يغبطه به الأولون والآخرون , اللهم صل على محمد وعلى آل محمد كما صليت على إبراهيم وآل إبراهيم إنك حميد مجيد وبارك على محمد وعلى آل محمد كما باركت على إبراهيم وآل إبراهيم إنك حميد مجيد .اللهم إنك قلت وقولك الحق : { ولو أنهم إذ ظلموا أنفسهم جآءوك فاستغفروا الله واستغفر لهم الرسول لوجدوا الله توابا رحيما } وقد أتيتك مستغفرا من ذنوبي مستشفعا بك إلى ربي فأسألك يا رب أن توجب لي المغفرة كما أوجبتها لمن أتاه في حياته . " اهـ


- وقال أيضا ابن قدامه المقدسي في الشرح الكبير ( 3 / 512 ) :
" ثم تأتي القبر فتولي ظهرك القبلة وتستقبل وسطه وتقول : السلام عليك أيها النبي ورحمة الله وبركاته السلام عليك يا نبي الله وخيرته من خلقه وعباده أشهد أن لا إله إلا الله وحده لا شريك له وأشهد أن محمدا عبده ورسوله أشهد أنك قد بلغت رسالات ربك ونصحت لأمتك ودعوت إلى سبيل ربك بالحكمة والموعظة الحسنة وعبدت الله حتى أتاك اليقين فصلى الله عليك كثيرا كما يحب ربنا ويرضى اللهم اجز عنا نبينا أفضل ما جزيت أحدا من النبيين والمرسلين وابعثه المقام المحمود الذي وعدته يغبطه الأولون والآخرون اللهم صل على محمد وعلى آل محمد كما صليت على إبراهيم وآل إبراهيم إنك حميد مجيد وبارك على محمد وعلى آل محمد كما باركت على إبراهيم وآل إبراهيم إنك حميد مجيد .

اللهم إنك قلت وقولك الحق { ولو أنهم إذ ظلموا أنفسهم جآءوك فاستغفروا الله واستغفر لهم الرسول لوجدوا الله توابا رحيما } وقد أتيتك مستغفرا من ذنوبي مستشفعا بك إلى ربي فأسألك يا رب أن توجب لي المغفرة كما أوجبتها لمن أتاه في حياته ." اهـ


- أبو عبد الله محمد بن عبد الله السامري في المستوعب ( 4 / 273 – 275 ) :
" اللهم إنك قلت في كتابك لنبيك صلى الله عليه وسلم { ولو أنهم إذ ظلموا أنفسهم جآءوك فاستغفروا الله واستغفر لهم الرسول لوجدوا الله توابا رحيما } وإني قد أتيت نبيك مستغفرا , فأسألك أن توجب لي المغفرة كما أوجبتها لمن أتاه في حياته " اهـ


- ابن مفلح في المبدع (3/259) :
"وإذا فرغ من الحج، استحب له زيارة قبر النبي , لما روى ابن عمر أن النبي قال: «من زار قبري وجبت له شفاعتي». رواه الدار قطني من طرق وروي أيضاً عن ابن عمر مرفوعاً: «من حج، فزار قبري بعد وفاتي كان كمن زارني في حياتي» وفي رواية «وصحبني» فظاهره أنه بعد الرجوع مطلقاً لكن نقل أبو طالب إذا حج للفرض، لم يمر بالمدينة ، لأنه إن أحدث به حدث الموت كان في سبيل الحج، وإن كان تطوعاً بدأ بالمدينة ، فيسلم عليه، لما روى أبو داود عن أبي هريرة مرفوعاً: «ما من أحد يسلم علي إلا رد الله علي روحي حتى أرد عليه السلام .

وظاهره أن هذه الفضيلة تحصل لكل مسلم قريباً كان أو بعيداً، قال أحمد في رواية عبد الله عن يزيد بن قسيط عن أبي هريرة مرفوعاً: «ما من أحد يسلم علي عند قبري» فهذه الزيارة مقتضاها التخصيص، وروي عن العتبي قال: كنت جالساً عند قبر النبي ، فجاء أعرابي، فقال: السلام عليك يا رسول الله، سمعت الله يقول: {ولو أنهم إذا ظلموا أنفسهم جآءوك فاستغفروا الله، واستغفر لهم الرسول لوجدوا الله توابا رحيماً} (النساء: 64)، وقد جئتك مستغفراً من ذنبي، متشفعا بك إلى ربي ثم أنشد يقول:

يا خير من دفنت في القاع أَعظمه..... فطاب من طيبهن القاع والأكم
نفسي الفداء لقبر أنت ساكنه .....فيه العفاف وفيه الجود والكرم

ثم انصرف الأعرابي، فغلبتني عيني فنمت، فرأيت النبي ، فقال: يا عتبي الحق الأعرابي، وبشره أن الله قد غفر له." اهـ


- منصور البهوتي في كشاف القناع ( 2 / 516 ) :
" ثم يأتي القبر الشريف , فيقف قبالة وجهه صلى الله عليه وسلم مستدبر القبلة , ويستقبل جدار الحجرة , و يستقبل المسمار الفضة في الرخامة الحمراء ويسمى الآن بالكوكب الدري , فيسلم عليه صلى الله عليه وسلم فيقول : السلام عليك يا رسول الله كان عبد الله بن عمر رضي الله عنه وعن أبيه وعن سائر الصحابة لا يزيد على ذلك وإن زاد عليه فحسن. قال في الشرح وشرح المنتهى : ويقول : السلام عليك أيها النبي ورحمة الله وبركاته السلام عليك يا نبي الله وخيرته من خلقه وعباده أشهد أن لا إله إلا الله وحده لا شريك له وأشهد أن محمدا عبده ورسوله أشهد أنك بلغت رسالات ربك , ونصحت لأمتك ودعوت إلى سبيل ربك بالحكمة والموعظة الحسنة وعبدت الله حتى أتاك اليقين صلى الله عليك كثيرا كما يحب ربنا ويرضى اللهم أجز عنا نبينا أفضل ما جزيت أحدا من النبيين والمرسلين , وابعثه مقاما محمودا الذي وعدته يغبطه به الأولون والآخرون اللهم صل على محمد وعلى آل محمد كما صليت على إبراهيم وعلى آل إبراهيم إنك حميد مجيد , وبارك على محمد وعلى آل محمد كما باركت على إبراهيم وعلى آل إبراهيم إنك حميد مجيد اللهم إنك قلت وقولك الحق [ ولو أنهم إذ ظلموا أنفسهم جآءوك فاستغفروا الله واستغفر لهم الرسول لوجدوا الله توابا رحيما ] وقد أتيتك مستغفرا من ذنوبي مستشفعا بك إلى ربك فأسألك يا رب أن توجب لي المغفرة كما أوجبتها لمن آتاه في حياته ,اللهم اجعله أول الشافعين , وأنجح السائلين وأكرم الأولين , والآخرين , برحمتك يا أرحم الراحمين ثم يدعو لوالديه ولإخوانه وللمسلمين أجمعين . فائدة " يروى عن العتبي قال : كنت جالسا عند قبر النبي صلى الله عليه وسلم فجاء أعرابي فقال : السلام عليك يا رسول الله سمعت الله يقول [ ولو أنهم إذ ظلموا أنفسهم جآءوك فاستغفروا الله واستغفر لهم الرسول لوجدوا الله توابا رحيما ] وقد جئتك مستغفرا من ذنوبي مستشفعا بك إلى ربي ثم أنشأ يقول :

يا خير من دفنت بالقاع أعظمه... فطاب من طيبهن القاع والأكم
نفسي الفداء لقبر أنت ساكنه.. فيه العفاف وفيه الجود والكرم

ثم انصرف الأعرابي , فحملتني عيني فرأيت النبي صلى الله عليه وسلم في النوم فقال : يا عتبي الحق الأعرابي فبشره أن الله تعالى قد غفر له ." اهـ
__________________
إن انتقالنا لمعركة النصرة الواجبة للذات النبوية من التحدى المفتعل الى تجديد عهود الإتباع التام لصاحب الرسالة من خلال إحياء المناسبة الإسلامية وبأسلوب حضاري واعي هو الحل الأمثل والرد الأكمل على كافة عناصر التحدي والتعدي في العالم المعاصر..

الحبيب ابو بكربن علي المشهور
ابومحمد المكي غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 12-02-2010, 06:52 PM   #28
ابومحمد المكي
إداري سابق
 
تاريخ التسجيل: May 2010
المشاركات: 865
معدل تقييم المستوى: 10
ابومحمد المكي will become famous soon enough
افتراضي رد: ذكر حكم زيارة النبي وفضلها صلى الله عليه وسلم

ولدينا مزيد
__________________
إن انتقالنا لمعركة النصرة الواجبة للذات النبوية من التحدى المفتعل الى تجديد عهود الإتباع التام لصاحب الرسالة من خلال إحياء المناسبة الإسلامية وبأسلوب حضاري واعي هو الحل الأمثل والرد الأكمل على كافة عناصر التحدي والتعدي في العالم المعاصر..

الحبيب ابو بكربن علي المشهور
ابومحمد المكي غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 12-29-2010, 11:16 AM   #29
أبو فاطمة
الإدارة
 
الصورة الرمزية أبو فاطمة
 
تاريخ التسجيل: May 2009
الإقامة: طيبة الطيبة
المشاركات: 11,703
معدل تقييم المستوى: 10
أبو فاطمة is on a distinguished road
افتراضي رد: ذكر حكم زيارة النبي وفضلها صلى الله عليه وسلم

بارك الله فيكم ايها الاحبة
ماشاءالله تبارك الرحمن
زادكم الله من فضله وعلمه
ورزقنا واياكم محبة الحبيب صلى الله عليه وآله وسلم ورؤيته وشفاعته وصحبته
__________________
أبو فاطمة غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 02-04-2011, 08:32 PM   #30
مصطفى النجدي
عضو مميز
 
الصورة الرمزية مصطفى النجدي
 
تاريخ التسجيل: Jul 2010
الإقامة: العراق _ بغداد
المشاركات: 521
معدل تقييم المستوى: 10
مصطفى النجدي is on a distinguished road
افتراضي رد: ذكر حكم زيارة النبي وفضلها صلى الله عليه وسلم

استغفار الرسول صلى الله عليه وسلم للمسلمين بعدوفاته


__________________
مصطفى النجدي غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر

الكلمات الدليلية
الله, النبي, زيارة, عليه, وسلم, وفضلها


أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

ضوابط المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى الردود آخر مشاركة
موضع رأس النبي صلى الله عليه وآله وسلم أو كما يطلق عليه أهل المدينة غار الطاقية أو طاقية النبي .. صورة أبو فاطمة معالم وآثار طيبة الطيبة 3 08-04-2012 09:10 PM
الإكثار من زيارة النبي صلى الله عليه واله وسلم أم الإقلال ؟ ايمان برادة خاتم الأنبياء صلى الله عليه وسلم 2 07-25-2012 12:45 AM
التطويل أم الإقتصار في زيارة النبي صلى الله عليه واله وسلم ؟ ايمان برادة خاتم الأنبياء صلى الله عليه وسلم 2 07-14-2012 01:06 PM
أربعون حديثا في زيارة النبي صلى الله عليه واله وسلم ابومحمد المكي خاتم الأنبياء صلى الله عليه وسلم 5 04-08-2012 02:14 PM
قال إمام الشافعية الإمام النووي في بيانه لآداب زيارة النبي صلى الله عليه وسلم / للامام الهمام علي جمعة بهاء الالوسي خاتم الأنبياء صلى الله عليه وسلم 0 01-27-2012 07:36 PM

Facebook Comments by: ABDU_GO - شركة الإبداع الرقمية