إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 08-04-2013, 03:13 PM   #1
احمد المديني
عضو نشيط
 
الصورة الرمزية احمد المديني
 
تاريخ التسجيل: Nov 2009
المشاركات: 131
معدل تقييم المستوى: 9
احمد المديني is on a distinguished road
15 أبكاني شباب وفتيات طيبة ! (الله عليكم، يا شباب وفتيات طيبة)، أنتم مدرسة في العطاء

أبكاني شباب وفتيات طيبة !

عبد الله منور الجميلي
أصدقكم القول: لي دموع تفضحني، ولا أستطيع حبسها في عيوني؛ (هذا قَـدَرِي رغم محاولاتي)، فلا تلوموني!
قبل ثلاثة أيام شاهدت مقطعاً قصيراً، بعده صدقوني أعزائي أكتب لكم هذا الحروف والدموع تَـغْـرَق في دموعي، والفلسفة عاجزة عن وصف سببها: هل ذاك حُـزنٌ على أُسْـرِة تعيش بيننا التهمها الجوع والفقر، أم فَـرَحٌ وطَـرَبٌ وفخرٌ بعطاء (شباب وفتيات طيبة الطيبة) الذين هَـبّـوا لمساعدتها، إليكم الحكاية!
مجموعة من شباب وفتيات جامعة طيبة؛ لم يكن هَـمّـهم أو مبلغهم من الـعِـلْـم متابعة (عَـرب أيدول، ولا سِـباق الـشِّـعْـر ومحاوراته، ومَــزَايِـن البعارين ومُهَـايطـه، ولا الموضَـة وآخِـر صَــرعَـاتها)!
بل كان همهم التّـطَـوع في خدمة مجتمعهم بإمكانات بسيطة، وبرامج حديثة مبتكرة؛ فأنشأوا فريق (تَـمَـيّـزي تَـطَـوّعِــي)، بإشراف من الشؤون الطلابية بجامعة طيبة!!
هذا الفريق خَـدَم ويخدم ببرامج مبتكرة، كبرنامج (شَــرّبني) الذي يقدم الماء البارد للعَـمالة في الـشَارع، ومشروع (كَـالْـبُـنْــيَـان) الذي يسعى لِـتَــرميم بيوت الفقراء الـمُـتَـعَـفّـفِـيـن بالمدينة النبوية!
ففي هذا الـشّـهر الكريم تتعاون تلك المجموعة الرائعة على إعادة تهيئة وتأثيث منزل إحدى الأُسَـر المحتاجة في (حَـيّ الدويْـمَـة) بعد أن أَمّـنَـت لها سَـكَـنَا مؤقتاً!
(قَـام بإعادة التخطيط والتصميم شاب من كلية الهندسة، ثم الفريق بحث عن متبرعين بالمواد اللازمة، أما العمل الميداني من حَـفْـر ودَفَـن وتَـشْـيِـيـد فأعضاء الفريق هم مَـن يُـبَـاشِـرونه بأنفسهم، يدعمهم فتيات طاهرات، تَـفَـقّـدنَ احتياجات المنزل، وسَـعَـيْـنَ في تأَمِـيْـنِـهَـا، وهُـنّ أيضاً يَـقْـمْـنَ بتجهيز الإفطار والـسّـحور للفريق، ولتلك الأسـرة الغالية!!
(الله عليكم، يا شباب وفتيات طيبة)، أنتم للحاضِـر والمستقبل أَمَـل، في بناء حياة للمجتمع أفضَـل، ولا عزاء لأولئك الذين من الـفَـراغ يَـشْـكُـون، فهم إما في الطرقات والأسواق يتسكعون، أو هم خلف التلفزيون ومواقع التواصل الإلكترونية قابعون!!
(الله عليكم، يا شباب وفتيات طيبة)، أنتم مدرسة في العطاء، وأنتم بعثتم رسالة: امنحوا شباب الوطن الفرصَـة، ثمّ احكموا ياهؤلاء!!
شكراً لجامعة طيبة، ثُـمّ هذا نداء لأمارة المدينة ولأميرها (الـشَـاب) لتكريم هذا الفريق الشبابي، ودعمه، وتفعيل (مجلس شباب المنطقة) الذي ما زال حبيس الأوراق!
ونداء آخـر للشقيقة الجامعة الإسلامية : أفِـيدوا من التجربة، واستثمروا طلابكم وتنوع جنسياتهم وثقافتهم ببرامج شبابية، تخدم المجتمع المدني.
ونداء ثالث لأُسَــرِ أولئك الفريق: افتخروا بأبنائكم وبناتكم فبمثل أولئك يكون الفَـخْـر!
أما النداء الرابع فَـلـفـريق (تَـمَـيّـزي تَـطَـوّعِــي) بكم افتخر؛ فهل تتكرمون بقبولي، عضواً صغيراً في فريقكم يخدمكم؟(قُـوْلُـوا : تَــمّ) يا رعاكم الله.

شاركنا رايك عبر الفيس بوك

__________________
أن تعظيم المدينة المنورة هو إحياء لسنة رسول الله صلى الله عليه وسلم فقد بارك المدينة وأحبها وعظمها وأحب أهلها وحرمها الله عز وجل على لسان نبيه، ويكفي أن على أنقابها السبعة ملائكة يحمونها من الدجال والطاعون، والله عز وجل باركها وجعل بها من البركة ضعفي ما بمكة، وإليها يأرز الإيمان في آخر الزمان، ونزل بها جبريل عليه السلام بالوحي 14 ألف مرة على النبي صلى الله عليه وسلم وهي التي اختارها الله لتكون مهاجراً ومستقرّاً ومستودعاً لنبيه صلى الله عليه وسلم
احمد المديني غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 08-04-2013, 03:14 PM   #2
احمد المديني
عضو نشيط
 
الصورة الرمزية احمد المديني
 
تاريخ التسجيل: Nov 2009
المشاركات: 131
معدل تقييم المستوى: 9
احمد المديني is on a distinguished road
15 رد: أبكاني شباب وفتيات طيبة ! (الله عليكم، يا شباب وفتيات طيبة)، أنتم مدرسة في العطاء


لا تبكي لحالهم بل ادعو لهم بالتوفيق وبحمايتهم من اعداء النجاح

لو تعرف كم عانى شباب طيبة حتى اصبح العمل التطوعي مقبول من قبل اعداء الخير لبكيت اكثر
انهم يواجهون الكثير من العوائق التي توضع امام مبادراتهم الخيرية لا لشيء الأ لأن المقتنعين بالعمل التطوعي في طيبة الطيبة قلة
صدقني لو فتحة ابواب العمل التطوعي امامهم لما وجدة احد في الشارع يبحث عن ما يقضي وقته فيه
لقد نبع العمل التطوعي ما هاهنا من طيبة الطيبة وهو سنه نبوية تغافل عنها الكثير لأنها تهيئ المسلم للبزل والعطاء
فلا تبكي لحالهم بل ادعو لهم بالتوفيق وبحمايتهم من اعداء النجاح
__________________
أن تعظيم المدينة المنورة هو إحياء لسنة رسول الله صلى الله عليه وسلم فقد بارك المدينة وأحبها وعظمها وأحب أهلها وحرمها الله عز وجل على لسان نبيه، ويكفي أن على أنقابها السبعة ملائكة يحمونها من الدجال والطاعون، والله عز وجل باركها وجعل بها من البركة ضعفي ما بمكة، وإليها يأرز الإيمان في آخر الزمان، ونزل بها جبريل عليه السلام بالوحي 14 ألف مرة على النبي صلى الله عليه وسلم وهي التي اختارها الله لتكون مهاجراً ومستقرّاً ومستودعاً لنبيه صلى الله عليه وسلم
احمد المديني غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر


أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

ضوابط المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى الردود آخر مشاركة
لسيدات وفتيات المدينة المنورة اضخم باقات تدريبية متنوعة مجانا أبو فاطمة مجلس سيدات وفتيات طيبة 0 01-28-2014 01:03 PM
برنامج فتيان وفتيات الأعمال 2012 .. سارع بالتسجيل أبو فاطمة مجلس الإدارة و تطوير الذات 3 10-07-2012 06:32 AM
عرض للرجل الآلي ( الروبوت ) في مهرجان شباب طيبة أبو فاطمة صحيفة طيبة نت الاخبارية 0 04-10-2011 03:46 AM
رحلة شباب وعيرة في طيبة الطيبة نعمان معالم وآثار طيبة الطيبة 0 07-18-2010 05:38 AM
ملتقى لتوظيف وتمويل شباب وفتيات المدينة أبو فاطمة صحيفة طيبة نت الاخبارية 0 03-05-2010 02:13 PM

Facebook Comments by: ABDU_GO - شركة الإبداع الرقمية