إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 11-29-2009, 09:27 AM   #1
ABDUL SAFI
عضو مميز
 
تاريخ التسجيل: May 2009
الإقامة: طيبه الطيبه
المشاركات: 5,570
معدل تقييم المستوى: 20
ABDUL SAFI will become famous soon enough
افتراضي أول تطييب للمسجد النبوي الشريف

أول تطييب للمسجد النبوي الشريف



عن ابن عمر رضي الله عنهما قال: رأى رسول الله صلى الله عليه وسلم نخامة في المسجد فقال: «ماأقبح هذا ! من فعل هذا ؟» فجاء صاحبها فحكها وطلاها بالزعفران، فقال رسول الله صلى الله عليه وسلم: «هذا أحسن من ذلك».
وفي رواية أخرى: أن رسول الله صلى الله عليه وسلم حكّها بعرجون _ عذق نخلة_ كان في يده وقال: «ائتوني عنبراً»، فأتي به، فجعله على رأس العرجون ولطخ به على أثر النخامة، فمن هناك جعل الخَلُوق والطيب في المساجد.
وأول من طيب المسجد من الصحابة: عثمان بن مظعون الجُمَحي وزوجته خولة بنت حكيم السلمية، وذلك أن زوجها عثمان تفل في جدار المسجد القبلي، فأصبح كئيباً لذلك، فسألته عن أمره فأخبرها، فعمدت إلى القبلة فغسلتها وخلقتها.
وقد روي عن رسول الله صلى الله عليه وسلم أنه قال في المساجد: «وجمرّوها في الجُمع» أي: بخِروها. رواه ابن ماجه في حديث طويل.
-------------------------------------
للتوسع:
وفاء الوفاء ـ السمهودي 2/659.








أخبار المدينة لمحمد بن الحسن بن زبالة
جمع وتوثيق ودراسة: صلاح عبد العزيز زين سلامة ص 123
ط1/ 1424هـ
مبدأ تخليق المسجد:
نقل ابن زبالة عن ابن عجلان أن عمر بن عبد العزيز كتب إلى عامله على المدينة أن لا يخلِّق إلا القبلة وأن يغسل الأساطين، قال: فلم تكن الأساطين تُخَلَّق في سلطانه.
تجمير المساجد:
روى يحيى من طريق ابن زبالة وغيره عن علي بن حسن بن حسن - وكان من خيار الناس - أن رسول الله صلى الله عليه وسلم أمر بإجمار المسجد، قال: ولا أعلمه إلا قال: يوم الجمعة.
روى ابن زبالة عن نعيم المجمر عن أبيه أن عمر بن الخطاب رضي الله عنه قال له: تحسن تطوف على الناس بالمجمرة تجمرهم؟ فقال: نعم، فكان عمر يجمرهم يوم الجمعة.





الدرة الثمينة في أخبار المدينة
محمد بن محمود بن الحسن بن النجار ص 276-277
تحقيق: د. صلاح الدين بن عباس بن شكر
ط 1/1427هـ
ذكر تجميره:
178- ذكر أهل السير أنَّ عُمرَ بنَ الخطَّاب رضيَ اللهُ عَنْهُ/أُتِيَ بسَفَطٍ مِنْ عودٍ، فَلَم يَسَع النَّاس، فَقَالَ: أَجمروا به المسجَدَ/ليَنْتَفِعَ به المسلمون، فَبَقِيَتْ سِنَةً في الخلَفاءِ إلى اليومِ، يُؤْتى في كلِّ عامٍ بسفطٍ مِنْ عودٍ يُجَمَّرُ به المسجِدَ ليلةَ الجُمعة، وَيَومَ الجُمُعَة عِنْدَ المنبر مِنْ خَلْفِهِ إذا كان الإمامُ يَخْطُبُ.
قالوا: وَأُتِيَ عُمرُ بنُ الخَطَّاب [بِمَجْمَرة] مِنْ فٍضَّةٍ، فيها تماثيلُ مِنْ الشام، فَكانَ يُجَمِّرُ بها المَسْجِدَ ثُمَّ تُوضَعُ بَيْنَ يَديْ عمر، فلما قَدِمَ إبراهيمُ بنُ يحيى بن محمد واليًا على المدينة غَيَّرها، وَجَعَلَهَا ساذجًا.
قلتُ: وهي في يومِنا هذا منقوشة/.

ذكر تخليقه:
179- رُويَ أنَّ عثمان بن مظعون /تفلَ في المسجِدِ فأصبَحَ مكتئبًا، فقالتْ لَهُ امرأتُهُ: مَالي أَرَاكَ مكتئبًا، فَقَالَ: لا شيء، إلا أَني تَفلتُ في القِبلِة وأنا أُصلي، فَعَمَدْتُ إلى القِبْلَةِ فغسلتُها ثُمَّ خَلَّقْتُها، فَكَانَ أَوَّلَ مَنْ خَلَّقَ القِبْلة/.
180- وقَالَ جابرُ بنُ عَبدِ الله:/كانَ أَوّلَ مَنْ خَلَّقَ المسجدَ عثمانُ بنُ عفان رضي الله عنه، ثُمَّ لَمَّا حَجَّتِ الخيزرانُ أمُّ موسى وهارون في سنةِ سبعينَ ومئة أَمَرَتْ بالمسجِد أَنْ يُخَلَّقَ، فتولى تَخْلِيقَهُ جاريتُها مؤنِسَةُ فَخَلَّقَتْهُ جَمِيعَهُ، حتى خَلَّقَتِ الحُجْرَةَ الشريفةَ جميعَها/.






تاريخ مكة المشرفة و المسجد الحرام و المدينة الشريفة و القبر الشريف
محمد بن أحمد بن محمد بن الضياء المكي ص277
دار الكتب العلمية ط1- 1418هـ
ذكر تجمير المسجد الشريف وتخليقه:
ذكر أهل السير: أن عمر بن الخطاب رضي الله عنه أتى بسفط من عود فقال: أجمروا به المسجد لينتفع به المسلمون. قال الحافظ محب الدين: فبقيت سنة في الخلفاء إلى اليوم يؤتى في كل عام بسفط من عود يجمر به المسجد ليلة الجمعة ويوم الجمعة عند منبر النبي صلى الله عليه وسلم من خلفه إذا كان الإمام يخطب، قالوا: وأتى عمر رضي الله عنه بمجمرة من فضة فيها تماثيل من الشام فكان يجمر بها المسجد ثم توضع بين يديه، فلما قدم إبراهيم بن يحيى والياً على المدينة غيرها وجعلها ساجاً. فقال الحافظ محب الدين: وهي في يومنا هذا منقوشة. قال عفيف الدين المرجاني: وكذلك هي مستمرة إلى يومنا هذا.
وأما تخليقه: فروي أن عثمان بن مظعون رضي الله عنه تفل في المسجد فأصبح كئيباً فقالت له امرأته: ما لي أراك كئيباً؟ فقال: ما شيء إلا أني تفلت في المسجد وأنا أصلي فعمدت إلى القبلة فغسلتها ثم خلقتها، فكان أول من خلق القبلة. وعن جابر بن عبد الله أول من خلق القبلة عثمان بن عفان رضي الله عنه. ثم لما حجت الخيزران أم موسى وهارون الرشيد في سنة سبعين ومائة أمرت بالمسجد الشريف أن يخلق، فتولى تخليقه جاريتها مؤنسة فخلقته جميعه وخلقت الحجرة الشريفة جميعها.






اللباب في تهذيب الأنساب
أبو الحسن علي بن أبي الكرم الشيباني الجزري 3/168
دار صادر
المجمر: بضم الميم، وسكون الجيم، وكسر الميم الثانية، وفي آخرها راء.
عرف بهذا نعيم بن عبد الله المجمر مولى عمر بن الخطاب رضي الله عنه، وإنما قيل له ذلك لأنه كان يجمر المسجد أي يبخره بالطيب.
روى عن أبي هريرة.
روى عنه مالك بن أنس، وغيره.

شاركنا رايك عبر الفيس بوك

__________________




أحزان قلبي لا تزول.....حتى أبشر بالقبول

وأرى كتابي باليمين.....وتقر عيني بالرسول
ABDUL SAFI غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 07-29-2013, 02:59 PM   #2
Ahmed_madni
المشرف العام
 
الصورة الرمزية Ahmed_madni
 
تاريخ التسجيل: Mar 2011
المشاركات: 4,593
معدل تقييم المستوى: 16
Ahmed_madni is on a distinguished road
افتراضي رد: أول تطييب للمسجد النبوي الشريف

جزاك الله خيراً
__________________
أعَزُّ مَكانٍ في الدُّنَى سَرْجُ سابحٍ وَ خَيرُ جَليسٍ في الزّمانِ كِتابُ
Ahmed_madni غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 07-29-2013, 06:12 PM   #3
أبو فاطمة
الإدارة
 
الصورة الرمزية أبو فاطمة
 
تاريخ التسجيل: May 2009
الإقامة: طيبة الطيبة
المشاركات: 11,720
معدل تقييم المستوى: 10
أبو فاطمة is on a distinguished road
افتراضي رد: أول تطييب للمسجد النبوي الشريف

بارك الله فيك ياسيد
__________________
أبو فاطمة غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 06-15-2017, 02:52 AM   #4
Ahmed_madni
المشرف العام
 
الصورة الرمزية Ahmed_madni
 
تاريخ التسجيل: Mar 2011
المشاركات: 4,593
معدل تقييم المستوى: 16
Ahmed_madni is on a distinguished road
افتراضي

المدينة المنورة 19 رمضان 1438 هـ الموافق 14 يونيو 2017 م واس
تواصل وكالة الرئاسة العامة لشؤون المسجد النبوي بالمدينة المنورة في هذه الأيام من شهر رمضان المبارك عملية تبخير مسجد المصطفى صلى الله عليه وسلم,وزائريه بالطيب الأصلي والعود الفاخر,وذلك على فترتين قبل صلاة العشاء وبعد الخمس تسليمات الأولى من صلاة التراويح.
وواكبت عدسة "واس "عملية تبخير المسجد النبوي الشريف من خلال توزيع أكثر من 20 مبخرة في الحرم القديم والتوسعة الغربية والشرقية والشمالية والحصوتين.
// انتهى //
14:56ت م












__________________
أعَزُّ مَكانٍ في الدُّنَى سَرْجُ سابحٍ وَ خَيرُ جَليسٍ في الزّمانِ كِتابُ
Ahmed_madni غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر

الكلمات الدليلية
تطييب


أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

ضوابط المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى الردود آخر مشاركة
أول منبر للمسجد النبوي الشريف ABDUL SAFI المسجد النبوي الشريف 2 01-11-2011 06:31 PM
أول فرش للمسجد النبوي الشريف ABDUL SAFI المسجد النبوي الشريف 2 12-07-2010 01:21 PM
أول قبة للمسجد النبوي الشريف ABDUL SAFI المسجد النبوي الشريف 1 11-29-2009 03:54 PM
أول مئذنة للمسجد النبوي الشريف ABDUL SAFI المسجد النبوي الشريف 1 11-29-2009 03:52 PM
اتخاذ حرس للمسجد النبوي الشريف ABDUL SAFI المسجد النبوي الشريف 0 11-29-2009 09:41 AM

Facebook Comments by: ABDU_GO - شركة الإبداع الرقمية