إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 11-04-2018, 08:12 AM   #1
جمعية المدينة للتنمية
مشرف
 
تاريخ التسجيل: Oct 2018
الإقامة: طريق الملك عبدالله الفرعي - حي العريض - وحدة رقم 1 - المدينة المنورة 42314 - 4503
المشاركات: 5
معدل تقييم المستوى: 0
جمعية المدينة للتنمية is on a distinguished road
افتراضي الَأخطاءُ الجميلَة

الَأخطاءُالجميلَة!
الأخطاءأيأخطاء رُبّمَاتثير ضيقك مِن وقت لأخرعندماتقع فيها..إلاأنَّ)دومينيك ماكفي( أخطأخطأًبسيطاًذات يوم،كَانَ مِن أهم نتائجه أنهأدرّعليه بَعْدَذلك عوائد مالية بأَكْثَرمِن 5 ملايين دولار! كان الشاب الإنجليزي يتصفح مواقع الإِنْتَرْنِت يوماًبحثأعَن موقع لشَرِكَةبطاقات الائتمان العَالَمِيَّة Visa إلاأنه كتب الحروف خطأًViza فنقلهالإِنْتَرْنِت إلى موقع شَرِكَةأمريكيةمتخصصةفي تصنيع عجلات)السّكوتر(،التي تختلف عَن العجلات العاديةفي إمكانيةطيّها وحملهابسهولة.. لفتت هذه الدراجات عيون الفتى بشدة،وتطلع لشِرَاءواحدة.. إلاأنه لم يكن يملك سعرها،فأرادأن يحتال على الشركة،وأرسل رسالة للشَرِكَة يخبرهم فيهابأنه يستطيع بيع الكثير مِن هذه العجلات في بريطانيا ، فقط لوأرسلواله واحدة مجاناً! جاءردالشَرِكَةبالرفض ،ولكنهاأخبرته أنه لواشترى 5 عجلات منها،فسترسل له السّادسة مجاناً قام الفتى سريعاً بجمع المبلغ،سواءً بقروض ،أوبعَمل إضافي مسائي ،وباع مشغلات الأقراص ،وعَمل في مهن سريعة بسيطةواستطاع في النهايةالحصول على المبلغ.. واستلم السّت عجلات التي كَانَ يطمح لها.. وباعهم جميعاً في ظرف أسبوع وَاحِد ،بِسَبَب قدراته التّسويقيةولباقته الشَّدِيْدَة في العرض.. وفي الأسبوع التّالي ،تمكن مِن بيع عشرعجلا تجديدةأرسلتهاالشَرِكَة له ،بَعْدَأن بُهرت بإنجازه في التّسويق والبيع لمنتجاتها.. ومَع توسع تجارته،بَدَأفي استخدام البيع عبرالإنترنت ،والبيع عبر الهاتف ،ومن خلال أصدقائه،بَدَأَيجهز محاضرات احترافيةلبيع بضاعته ، وأنشأموقعاعلى الإِنْترَنِت أصَبحَ متوسط زواره يوميا 30 ألَف زائر.
حتى أثناء دارسته ،كَانَ يذهب إلى محطات الأنفاق في )ليفربول(،يوزع منشورات دعائية لمنتجه وسط الركاب! أين كَانَ المقرالذِي يدير )دومينيك( أعماله مِن خلاله ؟سريرنومه لا إيجارات،لاقروض ، ولامصاريف.. فقط تصله العجلات ،يحتفظ بها.. يسوّقهاعبرالإِنْتَرْنِت وبنفسه ،ويحصل على الأرباح! وبمرور عدةسنوات،تشبعت مدينةلندن كاملا بدراجاته،وباع قرابة 7 ملايين دراجة،وكوّن ثَرْوَة كَبِيْرَةوهو مازال ابنا ل 17 عاماً.. هنا.. شعرالصَّغِيْر بالغرور،ورأي اقتحام مَجَال آخر،وهو تكوين فرقة موسيقية باسمه.. ولكن هو عَلَى عكس ماتوقع،فشل في إدارتها فشلا ذريعاً،رغْمَ كُلّ ما أنفقه مِن مال وجهد.. ليتعلم درساًآخر،أن نجاحه الأول جعله يشعر أن بإمكانه النَّجَاح في أي مَجَال آخر يدخله،حتى لوكَانَ التّخطيط له سريع غير عميق،مثل نجاحه في مَجَال البيع والتسويق.. اليوم يعَمل )دومينيك ماكفي( وهوفي أوائل العشرينات كخبيرأعمال لشَرِكَةنشر كبرى في بريطانيا،ويكتب قصته بالتفصيل،ويستمر في بيع المنتجات الدوائية ،ويديرأنشطةمُخْتَلِفَة مِن خلال التّسويق عبرالهاتف.. والأهم أنه يفكرفي التّرشح لمنصب عمدةلندن في الانتخابات المقبلة، بعْدَأن تأكدأن ثمة 10 ملايين راكب دراجة في بريطانيا يعرفونه تماماًالآن!


دومنيك.jpg




شاركنا رايك عبر الفيس بوك


التعديل الأخير تم بواسطة جمعية المدينة للتنمية ; 11-04-2018 الساعة 08:43 AM
جمعية المدينة للتنمية غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 11-05-2018, 11:28 PM   #2
الشهاب
عضو جديد
 
تاريخ التسجيل: Feb 2018
المشاركات: 11
معدل تقييم المستوى: 0
الشهاب is on a distinguished road
افتراضي رد: الَأخطاءُ الجميلَة

بارك الله بكم
الشهاب غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر


أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

ضوابط المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

Facebook Comments by: ABDU_GO - شركة الإبداع الرقمية